رياضة

نادال يرد بغضب على تساؤلات بشأن اعتزاله

رفض نجم التنس الإسباني رافاييل نادال التساؤلات حول احتمالات اعتزاله، عقب الهزيمة أمام البريطاني كاميرون نوري يوم السبت ضمن بطولة كأس يونايتد لفرق التنس المختلطة، قائلا إنه “هنا لمواصلة لعب التنس”.

ويشارك نادال، الحائز على 22 لقبا في بطولات “غراند سلام” الأربع الكبرى، في بطولة كأس يونايتد ضمن استعداداته لبطولة أستراليا المفتوحة التي تنطلق في يناير المقبل.

وتغلب نوري على نادال يوم السبت 3 – 6 و6 – 3 و6 – 4 وقد تقدم الفريق البريطاني على نظيره الإسباني 2 – صفر ضمن المنافسات المقامة بمدينة سيدني الأسترالية.

وكان نادال قد فاز بالمواجهات الأربع السابقة التي جمعته مع نوري، ولم تشهد فوز اللاعب البريطاني بأي مجموعة، لكنه خسر أمامه اليوم.

وبعدها تلقى نادال (36 عاما) سؤالا حول طول الفترة التي سيواصل فيها مسيرته بالملاعب قبل الاعتزال وإنهاء مسيرته التاريخية.

وقال نادال في تصريحاته للصحفيين: في كل مرة أحضر فيها مؤتمرا صحفيا، يبدو الأمر وكأنني علي وشك الاعتزال. أنتم مهتمون بشكل كبير للغاية باعتزالي.

وأضاف: في الوقت الحالي، الأمر ليس هكذا. عندما يأتي ذلك اليوم، سأبلغكم… لكن لا يفترض أن نتحدث الآن عن الاعتزال لأنني هنا من أجل مواصلة لعب التنس.

ومع تبقي أكثر من أسبوعين بقليل على بداية مشوار الدفاع عن لقب بطولة أستراليا المفتوحة، يدرك نادال أن عليه تحسين مستواه، وصرح قائلا: أحتاج إلى أن أصبح أكثر سرعة، وصلابة.

وأضاف: هذا هو السبيل للتحسن، ولكن لدي الوقت قبل بداية بطولة أستراليا المفتوحة خلال أسبوعين.

ويواصل نادال المنافسة في كأس يونايتد يوم الأحد حيث يخوض مباراة الزوجي المختلط إلى جانب باولا بادوسا في مواجهة دانييل إيفانز وهارييت دارت.

 

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء تعطيل مانع الاعلانات