مستشار رئيس الجمهورية للشئون الصحية: 10% من السياحة العلاجية الوافدة لمصر استشفائية





رضا الحصري



نشر في:
السبت 3 فبراير 2024 – 4:16 م
| آخر تحديث:
السبت 3 فبراير 2024 – 4:16 م

قال الدكتور محمد عوض تاج الدين، مستشار رئيس الجمهورية للشئون الصحية، إن السياحة الوافدة إلى مصر تصل إلى نحو 10 ملايين سائح، بينهم 10% على الأقل يحتاجون إلى علاج استشفائي، لذا لابد من عمل خريطة مؤسسية لنوعية السياحة في مصر، وتعريف السائحين القادمين بنوعيات السياحة المختلفة.

ودعا تاج الدين، لتكاتف جهود كافة الوزارات والهيئات لإنجاح مؤتمر تطبيقات السياحة الصحية المقرر تدشينه خلال الأسبوع الأول من مارس المقبل، أملًا في أن تتضمن نتائج المؤتمر الوصول خطة ناجحة لوضع السياحة العلاجية بمصر على خريطة السياحة العالمية.

جاء ذلك اليوم السبت، خلال المؤتمر الصحفي الخاص بتدشين بالمؤتمر الدولي لتطبيقات السياحة الصحية المصرية، المقام تحت رعاية الرئيس السيسي، وبحضور اللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء الرئيس الشرفي للمؤتمر، والدكتور محمد عوض تاج الدين مستشار رئيس الجمهورية للشئون الصحية، رئيس المؤتمر، والسفيرة سها ناشد جندي وزيرة الدولة للهجرة وشؤون المصريين بالخارج، والدكتورة غادة شلبي نائب وزير السياحة، والدكتور أحمد طه رئيس الهيئة العام للاعتماد والرقابة الصحية، واللواء خالد عبد العال محافظ القاهرة، واللواء محمد الزملوط محافظ الوادي الجديد، واللواء أشرف عطية محافظ اسوان، والدكتورة نهال بلبع القائم بأعمال محافظ البحيرة، والدكتور أحمد السبكي رئيس هيئة الرعاية الصحية، والدكتور حسام عبدالغفار المتحدث الرسمي لوزارة الصحة نائبًا عن الدكتور خالد عبد الغفار وزير الصحة.

وقدم الدكتور محمد عوض تاج الدين، الشكر للرئيس السيسي، لرعاية هذا المؤتمر، مؤكدًا أن السياحة الصحية لا تنفصل عن منظومة السياحة الصحية والعلاجية بكل مكوناتها، ولابد من تحديد نظام لبرنامج السياحة الصحية والعلاجية والاستشفائية، وكيفية جذب السائحين، وتحديد نوعية العلاج إذا كان علاج تأهيلي أم علاج استسقاء.

ومن جانبه، قال الدكتور أحمد السبكي، رئيس هيئة الرعاية الصحية، إن هيئة الرعاية الصحية شريك استراتيجي لمؤتمر السياحة الصحية، ويعد المؤتمر فرصة ذهبية للتوجه العالمي في السياحة الصحية، مؤكدًا أن قدرات الدولة بالمنشآت الصحية قادرة على تحمل المسئولية، مشيرًا إلى توجيهات رئيس الجمهورية، ورئيس الوزراء، لإعادة السياحة الصحية في مصر.

وأوضح أن الدولة جاهزة لاستقبال السياحة الصحية من كل دول العالم، وحصول مستشفى شرم الشيخ الدولي على اعتماد “جى سى اى” كاعتماد دولي، مبينا أن هيئة الرعاية الصحية ستعلن عن تحالفها مع شركة لاستصدار كافة التأشيرات وتسفير المرضى للسياحة العلاجية.

وأكد أنه سيجري الإعلان خلال المؤتمر الرئيسي، عن عدة بروتوكولات للسياحة العلاجية، ومخاطبة شركات التسفير العلاجي، لتحقيق نتائج ايجابية على أرض الواقع من خلال تعاقدات مع شركات تسفير علاج كبيرة ومستشفيات، وتفاصيل كاملة لمواقع الاستشفاء ومن خلال شركاء ومتابعة وفود الدول.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى