منوعات

“مؤسسة ساويرس” و”بنك الإسكندرية” ينظمان أول معرض فني للأطفال المهمشين في جاليري تاون هاوس

 بالشراكة مع شركة الإسماعيلية للاستثمار العقاري وجاليري أوبونتو
كتب: عبد الناصر منصور
أعلن كل من مؤسسة ساويرس للتنمية الاجتماعية وبنك الإسكندرية عن تنظيم وإقامة معرض فني بعنوان “احلم”، بالشراكة مع شركة الإسماعيلية للاستثمار العقاري وجاليري أوبونتو، بهدف رفع الوعي المجتمعي لبعض القضايا الملحة المتعلقة بالأطفال المهمشين في مصر، وتمكين الأطفال من خلال الفن كوسيلة للتعبير الإبداعي واكتشاف الذات. يتم افتتاح المعرض، في جاليري تاون هاوس بوسط البلد في القاهرة، يوم 13 فبراير 2022، ويستقبل الزوار بدءا من 14 فبراير إلى يوم 19 فبراير 2022.

ويأتي المعرض المقام نتاج 96 ورشة عمل، في مجالات الرسم وصناعة المكرمية، بمشاركة 274 طفلا من مختلف المؤسسات ومنها مؤسسة أبناء الغد “بناتي”، ومنظمة ساموسوسيال إنترناشيونال، وجمعية حماية البيئة من التلوث، ومؤسسة علمني، والمفوضية السامية لشؤون اللاجئين وهيئة إنقاذ الطفولة.

وفي هذا الإطار صرحت أوليفيا فرحات، منظمة المعرض، “يهدف المعرض إلى رفع الوعي المجتمعي بالقضايا الملحة في مجال تمكين الأطفال المهمشين، ودمجهم في المجتمع، وتعزيز الجانب الفني والإبداعي لديهم. نحن فخورون بالنتائج التي وصل إليها الأطفال، ونأمل أن يساهم هذا المعرض في قدرتهم على رؤية المستقبل بصورة أفضل كي يكونوا أعضاء فاعلين في مجتمعاتهم.”

كما أكدت المهندسة نورا سليم، المديرة التنفيذية لمؤسسة ساويرس:” إن اهتمام المؤسسة بالأطفال يعد أحد الركائز الأساسية لخطتها التنموية، حيث أن تمكين المجتمعات لا يتحقق إلا من خلال تمكين حقيقي للأم والطفل في المقام الأول، لذا حرصت المؤسسة بالتعاون مع شركائها أن تتضمن تدخلاتها تركيزاً خاصاً على تنمية المهارات الحياتية للأطفال، وتعزيز وغرس القيم الإيجابية من خلال الرياضة والفنون، مما يجعل هذا المعرض استكمالا لجهود المؤسسة في دمج وتمكين الأطفال المهمشين.”

وأشارت الأستاذة ليلي حسني، رئيس قطاع المسئولية الاجتماعية والتنمية المستدامة ببنك الإسكندرية: “نعتز دائماً بشراكتنا مع مؤسسة ساويرس نحن سعداء لتوسيع هذه الشراكة، والتي تهدف إلى المساهمة في المجتمعات التي نعمل بها من خلال معالجة الجوانب الاجتماعية المختلفة. ومن بين اهم القضايا التي يؤمن بها كل من بنك الإسكندرية ومؤسسة ساويرس هي تمكين الأطفال بلا مأوي والمهمشين وزيادة الوعي بأهمية تحسين سبل معيشتهم، فضلاً عن تزويدهم بالرعاية الصحية العادلة والتعليم الراسخ وفرص العمل المستقبلية، حيث تعد تلك القضية كأحد أولويات الدولة ايضاً”.

يتزامن هذا المعرض مع احتفال مؤسسة ساويرس بمرور 20 عاماً على تأسيسها من قبل عائلة ساويرس، قامت خلالها المؤسسة بدعم أهم القضايا المتعلقة بالأطفال المهمشين في مصر، ومن بينهم أطفال المجتمعات الفقيرة، والأطفال ذوي الإعاقة، والأطفال بلا مأوى، وأطفال اللاجئين في مصر. واستطاعت المؤسسة بالتعاون مع العديد من الشركاء من القطاعين العام والخاص ومؤسسات المجتمع المدني، أن تحول حياة الآلاف من الأطفال المهمشين إلى حياة آمنة ومستقرة من خلال توفير حزمة من الخدمات، تشمل توفير المأوى والرعاية الصحية والنفسية والتعليمية للأطفال مع التركيز على تنمية مهاراتهم الحياتية، وتعزيز وغرس القيم الإيجابية بداخلهم من خلال الفنون.

زر الذهاب إلى الأعلى