عادة خطيرة عند تناول الطعام تؤدي إلى الإصابة بأمراض مزمنة.. احذرها – منوعات

تناول الطعام بسرعة، يشكل خطرًا كبيرًا على صحة الإنسان، إذ يضطر بعض الأفراد إلى تناول الطعام بشكل سريع دون مضغه جيدًا، نظرًا لضيق الوقت، ما يتسبب في الإصابة بعدد من الأمراض الخطيرة والمزمنة، بحسب ما رصدته دراسة يابانية، أجريت في جامعة هيروشيما.

الإصابة بالسمنة 

أوضحت الدراسة اليابانية، أنّ التمتع بصحة جيدة وجسد رياضي لا يرتبط فقط بكمية الطعام ونوعه، بل يرتبط كذلك بمدى سرعة تناوله، إذا أكد المشرفون على الدراسة أن الأفراد عندما يتناولون الطعام بسرعة لا يشعرون بالشبع، ما يجعلهم عُرضة للإصابة بالسمنة وغيرها من الأمراض، حسب ما ذكره موقع مجلة «فوكس» الألمانية. 

بدورها، أوضحت الدكتورة نهلة عبد الوهاب، استشاري التغذية والمناعة، بجامعة القاهرة، خلال حديثها لـ«الوطن»، أنّ تناول الطعام بسرعة لا يتيح الفرصة لهضم الطعام جيدًا، ويعرض الجسم لاضطرابات الهضم والإصابة بالأمراض المزمنة، والتي يمكن رصدها في الآتي:

المعاناة من أمراض القلب والسكري 

– زيادة الوزن.

عندما يتناول الإنسان الطعام بسرعة يحصل على كميات كبيرة من السعرات الحرارية؛ لعدم شعوره بالشبع بسهولة، ما يعرضه لزيادة الوزن، وفي المقابل عندما يُدرب الإنسان نفسه على مضغ الطعام ببطء، تعطي الدماغ إشارات للبطن بأن البطن قد امتلأت، ما يساعد على فقدان الوزن.

– الإصابة بمرض السكري

تناول الطعام بسرعة يجبر الفرد على تناول كميات كبيرة دون شعوره بذلك، وبالتالي يحدث عدم استقرار بمستوى الكلوجوز وتزيد احتمالية الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني.

– عسر الهضم

يؤدي تناول الطعام بسرعة وخاصة الأطعمة الدسمة إلى حدوث اختلال في وظائف الجهاز الهضمي، ما يسبب عسر الهضم، الذي يصاحبه الإمساك وآلام المعدة والغازات.

– الارتجاع الحمضي

تناول الطعام سريًعا يُعرض الأفراد للإصابة بالارتجاع الحمضي، الذي يصاحبه آلام البطن والغثيان وحرقة المعدة.

– التعرض لمشكلات في القلب

يعمل تناول الطعام سريعًا إلى الإصابة بمتلازمة الأيض التي تؤدي إلى مشكلات صحية خطيرة، كالإصابة بأمراض القلب وارتفاع ضغط الدم والسكتات الدماغية وزيادة الكوليسترول.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى