تعليم وجامعات

طلاب جامعة طنطا يتصدرون أول «هاكاثون» مصري عن المدن الذكية | فيديو

قال الدكتور محمود زكي رئيس جامعة طنطا، إنّ الرئيس عبدالفتاح السيسي يوجه المجلس الأعلى للجامعات ورؤسائها بالاهتمام بالشباب واكتشاف الموهوبين، وأصبح هذا الأمر هدفا إستراتيجيًا عند الجميع؛ لأن الشباب هم عماد المستقبل وسيبنون الرؤية المستقبلية وتطوير كل منظومات الحياة التي نعيشها وبخاصة في مجال اذكاء الاصطناعي والمدن الذكية.

وأضاف زكي في مداخلة هاتفية برنامج “صباح الخير يا مصر”، الذي يعرض على القناة الأولى والفضائية المصرية، من تقديم الإعلاميين أحمد عبدالصمد وبسنت الحسيني: “الهاكاثون كانة حدثا مهما للغاية، وشاركت أكثر من 50 جامعة بنحو 500 فريق لتعزيز أفكار الشباب المبرمجين لتقديم أفكار ذكية ومشروعات برمجية تساهم في تحسين مستوى المدن وتحقيق الاستدامة البيئية، التي تعتبر واحدة من أهم معايير رؤية مصر 2030، وهي الأجندة الوطنية والخطة الإستراتيجية للدولة المصرية التي تتحرك في إطارها، ثم تطبيق الأفكار في العاصمة الإدارية الجديدة، لتصبح أكبر عاصمة ذكية في منطقة الشرق الأوسط”.

وعلق رئيس جامعة طنطا على تصدر طلاب الجامعة الهاكاثون: “الهاكاثون يستهدف رعاية الموهوبين من الشباب، وفي جامعة طنطا أشرف مجموعة من الأساتذة الشباب على الطلاب المشاركين في الهاكاثون، وكان احد هذه المشروعات واجهات تفاعلية كاملة للمباني، وهي عبارة عن أجزاء تتحرك تتحكم في شدة الإضاءة ودرجة الحرارة داخل هذا الفراغ من خلال تطبيق على الهواتف الذكية”.

وأكد الدكتور محمود زكي رئيس جامعة طنطا، أنّ الاستدامة البيئية والهندسة الذكية ليست رفاهية لكن لها بُعدا اقتصاديا شديد الأهمية، إضافة إلى البعد البيئي وتقليل استخدام الطاقة، مشيرًا إلى أن هناك توجه كبير تجاه احتواء الشباب ودعم أفكارهم وجعلهم يشاركون في الكثير من الرؤى وقضايا الوطن والتحديات التي تواجهها بلدنا.

زر الذهاب إلى الأعلى