أخبار مصر

شعراوي: توجيهات رئاسية بتعميم تجربة برنامج التنمية المحلية في صعيد مصر

قال وزير التنمية المحلية اللواء محمود شعراوي، إن الملتقى التدريبى الأول لكوادر وحدات المبادرة الرئاسية “حياة كريمة” بالمحافظات يأتي في إطار تنفيذ تكليفات الرئيس عبدالفتاح السيسى بشأن تعميم الممارسات الجيدة في الإدارة المحلية التي طبقها برنامج التنمية المحلية بصعيد مصر، والاستفادة منها في تأهيل كوادر الوحدات والمراكز المحلية المستهدفة بالمرحلة الثانية ، والتى ستكون مسئولة عن جميع الإجراءات أثناء عملية التخطيط والتنفيذ لمشروعات تطوير الريف.

وأشار اللواء محمود شعراوي، إلى أن الملتقى يهدف إلى دعم وبناء قدرات كوادر الإدارة المحلية على مستوى المحافظات والمراكز للمرحلة الثانية من المبادرة الرئاسية ، لتكون أكثر فاعلية فى متابعة المشروعات، وممارسة أدوارهم القانونية ، والاستفادة من الخبرات و الممارسات الجيدة السابقة للمرحلة الأولى ، مما يعظم الاستفادة من تلك التجارب وذلك أثناء تنفيذ المرحلة الثانية.

وأوضح اللواء شعراوي أن البرنامج يستهدف رفع كفاءة وقدرات القيادات والكوادر المحلية في مجال إدارة التغيير والإدارة بالنتائج وإمتلاك المهارات الشخصية التي تساعدهم على قيادة النقلة النوعية في دور الإدارة المحلية على مستوى المراكز المستفيدة من حياة كريمة، بالإضافة إلى امتلاك المهارات المهنية الأساسية المطلوبة في مجال التخطيط المتكامل والصيانة والتشغيل وإدارة الاصول المحلية وتعظيم الموارد الذاتية ودعم التنمية للاقتصادية المحلية واشراك المواطنين ودمجهم فى عمليات التخطيط المحلى ومتابعة التنفيذ وتقييم الخدمات المقدمة لهم.

وأضاف اللواء محمود شعراوي أن الوزارة حريصة على وجود بصمة واضحة للعاملين بالإدارة المحلية لتنفيذ مبادرة “حياة كريمة”، ويأتى ذلك من التدريب المستمر للكوادر ، وتبادل الخبرات، لافتاً إلى أن المبادرة الرئاسية “حياة كريمة” تعد المشروع التنموي الأكبر على مستوي العالم ، وهناك تقدير كبير من القيادة السياسية ورئيس الوزراء لدور المحليات في تنفيذ ومتابعة المبادرة الرئاسية والمشروعات القومية التي يتم تنفيذها على أرض المحافظات .

زر الذهاب إلى الأعلى