شعبة الأدوية: البديل المصري للمستورد أثبت كفاءته.. والنواقص تصل لـ 10%





محمد شعبان



نشر في:
الأحد 4 فبراير 2024 – 7:19 ص
| آخر تحديث:
الأحد 4 فبراير 2024 – 7:19 ص

قال الدكتور علي عوف، رئيس شعبة الأدوية باتحاد الغرف التجارية، إن نسبة نقص الأدوية في مصر تتراوح بين 8% إلى 10%.

وعلق خلال تصريحات تلفزيونية لبرنامج «كلمة أخيرة»، المذاع عبر شاشة «ON E» مساء السبت، على إعلان غرفة صناعة الدواء حول وصول النواقص بسوق الدواء إلى 40%، قائلا: «النواقص المرصودة من غرفة الدواء يتم حسابها على أساس إنتاج كل مصنع لأصناف محددة من الأدوية، بينما قد يكون هناك توافر في أصناف أخرى».

وأوضح أن غرفة صناعة الدواء تنظر إلى النقص من منظور مختلف، حيث يتم حساب النسبة المئوية للنواقص على أساس عدد الأصناف الناقصة بكل مصنع، وليس على أساس عدد المصانع التي لديها نقص في بعض الأدوية.

وقال «قد يكون هناك 5 أصناف من الباراسيتامول ناقصة داخل 5 مصانع، بينما هناك 45 مصنعا لديهم الباراسيتامول، وبالتالي فإن النسبة المئوية للنواقص ستكون 40%، على الرغم من أن 45 مصنعا لديهم نفس الدواء».

وأشار إلى توافر العديد من المثائل البديلة للأدوية المستوردة داخل السوق المحلي، قائلا: «منذ 4 أشهر كان لدينا أزمة بشأن نقص أدوية الغدة المستوردة، والآن لا نسمع عن الأزمة؛ بسبب إثبات المنتج المصري كفاءته».

ونصح المستهلكين بالرجوع إلى الطبيب المختص أو الصيدلي في حال عدم توفر بعض الأصناف الدوائية؛ للحصول على بديل مناسب من نفس المادة الفعالة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى