«سلف» أول منصة بالعربي عن الاضطرابات النفسية للأكل









نشر في:
الإثنين 5 فبراير 2024 – 2:25 م
| آخر تحديث:
الإثنين 5 فبراير 2024 – 2:31 م

أطلقت مجموعة من الشباب والمتخصصين في الصحة النفسية، منصة هي الأولى من نوعها في الشرق الأوسط توفر محتوى شامل عن الاضطرابات النفسية باللغة العربية.

وتقدم منصة “سلف SELF” أو ذات، الناطقة باللغتين العربية والإنجليزية، موضوعات ومقالات وكتب عن الاضطرابات النفسية غير المعروفة مثل اضطرابات الطعام، وكيفية مواجهتها ومساعدة الأسرة والمؤسسات المجتمعية في دعم المرضى للتعافي.

وأبرز ما يميز المنصة المصرية هو كون القائمين عليها والكٌتاب هم شباب عانوا من مشاكل نفسية واضطرابات معقدة مثل اضطرابات الطعام والاكتئاب والقلق والوسواس القهري وغيرها؛ بهدف تحويل رحلة تعافيهم إلى رسالة أمل تهدف إلى دعم الآخرين لحذو نفس الطريق وإرشادهم إلى أفضل طرق المواجهة.

ويتشارك هؤلاء الشباب تحت إشراف متخصصين من الأطباء والأخصائيين النفسيين في تقديم مادة صادقة ودقيقة عن تلك الأمراض.

وتهدف منصة “سلف” في رفع الوعي بالاضطرابات النفسية وكسر الوصمة حول الاضطراب النفسي، ولا يتوقف نشاط المنصة على الجانب التوعوي عبر موقعها، ولكنها تقدم ورش عمل ومحاضرات عامة في المدارس والأندية والجامعات دون مقابل بهدف الوصول لأكبر قدر من المتابعين.

وقال أحد مؤسسي منصة “سلف” محمود زكي وهو اخصائي نفسي، إن الهدف الأساسي هو دعم الطرفين فهؤلاء الشباب المتعافي يريد أن يحول رحلته الصعبة إلى رسالة أمل للأخرين بأن الجميع بإمكانه العيش في سلام، ولكنه أيضا يدعم تعافيه بمشاركة قصته والشعور بالفخر بما قدمه من كفاح للاستمرار في البحث عن حياة أفضل.

وأضاف زكي، أن المنصة لا تستهدف المرضى وحدهم ولكنها تستهدف الأهالي وأولياء الأمور أيضا، وجزء من التعافي يبدأ بفهم الأسر لحقيقة المشاكل النفسية وكيفية مواجهتها؛ لأن للأسرة دور حيوي في تلك المرحلة.

وتابع أن العالم العربي يفتقد إلى مادة باللغة العربية عن الاضطرابات النفسية بصورة عامة، وهو ما دفع القائمين على المنصة إلى ضرورة تقديم محتوى عربي دقيق وعلمي ومنظم.

وبدأت “سلف” أول مراحلها بالتركيز على اضطرابات الطعام كمرحلة أولى، حيث قدمت أقسام متخصصة عن أنواع الاضطرابات المتعلقة بالأكل ودور الأسرة والمجتمع والأدوات الداعمة وكذلك الإحصاءات والأرقام المرتبطة بتلك الاضطرابات.

وستبدأ المرحلة الثانية بالتركيز على اضطرابات أخرى، أبرزها الوسواس القهري واضطراب ثنائي القطب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى