اقتصاد

النفط يرتفع للعام الثاني على التوالي في 2022 رغم التقلبات

تقلبت أسعار النفط بشدة في عام 2022، حيث صعدت بفعل شح الإمدادات في ظل الحرب في أوكرانيا ثم تراجعت نتيجة لضعف الطلب من الصين أكبر مستورد للخام في العالم والمخاوف من حدوث انكماش اقتصادي، لكنها أنهت العام اليوم الجمعة محققة مكاسب سنوية للعام الثاني على التوالي.

وجاء التقلب في أسعار النفط منذ اندلاع الحرب في أوكرانيا نهاية شهر فبراير الماضي، ما تسبب في ارتفاع أسعار الذهب الأسود، باعتبار روسيا أحد أكبر مصدري الطاقة في العالم.

تحركات الأسعار

في عام 2022، شهدت أسعار خام برنت ارتفعا بحوالي 10 بالمئة، بعدما قفز بنسبة 50 بالمئة في عام 2021.وارتفع خام غرب تكساس الأميركي بحوالي 7 بالمئة في 2022، بعدما زاد 55 بالمئة العام الماضي.

وكان الخامان قد ارتفعا في آخر تداولات العام، الجمعة، إذ ارتفع برنت بنحو 2.45 دولار للبرميل، أي حوالي 3 بالمئة، ليبلغ عند التسوية 85.91 دولار للبرميل.

وبلغ خام غرب تكساس الأميركي 80.26 دولار للبرميل عند التسوية بزيادة 1.86 دولار أي بنسبة 2.4 بالمئة.

وهبط خاما القياس بشدة في 2020 بعدما قلصت جائحة كوفيد-19 الطلب على الوقود.

ومن المتوقع أن يواصل المستثمرون الحذر في العام القادم في ظل زيادة البنوك المركزية حول العالم لمعدلات الفائدة، والركود المحتمل باقتصادات العالم الكبرى.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء تعطيل مانع الاعلانات