رياضة

المركز الثقافي الكوري يستعيد أنشطته الجماهيرية بدورات التايكوندو

افتتح المركز الثقافي الكوري بالقاهرة أولى دورات تعليم التايكوندو بمقره بالدقي بمشاركة 10 شباب مصريين.

وعلى مدار شهرين سوف يتعلم المشاركون الحركات الأساسية لرياضة التايكوندو بشقيها الهجومي والدفاعي. وكان المركز الثقافي الكوري قد استقبل نحو ألفين طلب للالتحاق بدورات التايكوندو، ومن المقرر ترشيح 10 متقدمين أخرين من مختلف الفئات العمرية للمشاركة في الدورات المجانية التي ستعقد بصفة متنظمة كل شهرين وحتى نهاية العام الجاري.  

ومن جانبه، أعرب أوه سونج هو مدير المركز، عن سعادته باستئناف الأنشطة الجماهيرية بالمركز والتي بدأت بعروض الأفلام الكورية واليوم بدورات التايكوندو، مؤكداً على إعجابه الكبير بحماس الشباب المصري وحرصه على ممارسة الرياضة. وقال أوه سونج هو إن المركز سيسعى دوما لتعزيز ودعم نشر رياضة التايكوندو في مصر، وتلبية الطلب المتزايد على تعلمها.     

وقال كابتن شريف خالد لاعب المنتخب الوطني السابق للتايكوندو والمشرف على الدورة، إن لاعبي التايكوندو المصريين حققوا المزيد من الإنجازات على المستوى الدولي، ولهذا يُقبل الكثير من الشباب المصري على تعلم التايكوندو في الوقت الراهن. وأكد في الوقت نفسه على ضرورة تكريس المزيد من الاهتمام والدعم لأنشطة تعليم رياضة التايكوندو من أجل بناء جيل جديد من اللاعبين المتميزين.

ويخطط المركز الثقافي بالتعاون مع مدربي التايكوندو المصريين ومدرب التايكوندو الكوري، الذي تم إيفاده من الحكومة الكورية لتدريب المنتخب الوطني للتايكوندو، لدعم فرص تعليم التايكوندو في مصر من خلال تنظيم المزيد من الفاعليات الرياضية. ومن المقرر أن يقوم المركز في وقت لاحق من العام الجاري بتنظيم بطولة للتايكوندو تحت رعاية السفير الكوري. 

وأعرب المشاركون عن سعادتهم الغامرة بالمشاركة في الدورة وتقديرهم لجهود المركز في تحقيق حلم تعلم التايكوندو.

دورات تعليم التايكوندو في المركز الثقافي الكوري بالقاهرة
دورات تعليم التايكوندو في المركز الثقافي الكوري بالقاهرة

زر الذهاب إلى الأعلى