120 دقيقة رعب.. ناجٍ من حادث غرق لاعبي اتحاد طنجة يكشف تفاصيل صادمة – منوعات

ما يزال تعرض 5 لاعبين من فريق اتحاد طنجة المغربي، لحادث غرق، يلقي بظلاله على الوسط الكروي العربي، حيث نجا 3 لاعبين، ويستمر البحث عن اثنين آخرين، بعد أن جرفتهم الأمواج خلال رحلة بحرية، السبت الماضي، فيما كشف أحد الناجيين، تفاصيل مرعبة بشأن الحادث.

تفاصيل مروعة، كشفها أحد الناجين، كان رفقة اللاعبين الخمس على متن نفس القارب، إذ تحدث عن حادث الغرق وطريقة إنقاذ الناجين الثلاثة وفقدان اللاعبين عبداللطيف أخريف وسلمان الحراق، بحسب موقع «SPORT7» المغربي.

تفاصيل صادمة بشأن غرق لاعبي اتحاد طنجة

«حينما أراد اللاعبون الغوص قبالة شاطئ ريستينكا، قمنا برمي المخطف وهو مرساة القارب من أجل توقيف تحرك القارب، إلا أن المرساة لم تُثبت بالشكل الجيد مما جعل القارب يبتعد عن الخماسي الذي قام بالغطس»، هكذا كشف الشاهد على غرق لاعبي اتحاد طنجة.

وأضاف: «عبدالحميد المعالي، لا يعرف قيادة القارب، مما جعله يبتعد بشكل كبير عن البقية، ليظلوا وسط البحر يرددون آيات الذكر، يقاومون ويسألون النجاة لمدة ساعتين من الزمن».

البحث مستمر عن ثنائي اتحاد طنجة بعد حادث الغرق

«بعد ساعتين من السباحة، جرف التيار المائي القوي الثنائي الحراق، وأخريف، وابتعدا بشكل كبير عن البقية، وهو ما تسبب في عدم العثور عليهما حتى الآن، بينما نجحت البحرية الملكية في العثور على الباقين وإنقاذهما بعد ساعتين من مقاومة الأمواج».

في المقابل ما تزال فرق الإنقاذ، تواصل عمليات البحث على الثنائي المفقود، ولا توجد أخبار عما إذا كانا لا يزالان على قيد الحياة أم توفيا.

وبحسب التقارير، فإن أهالي وعدد من جماهير اتحاد طنجة يستمرون في الانتظار على الشاطئ، أملا في العثور على الثنائي المفقود.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى