أخبار مصر

محافظة القاهرة: الانتهاء من طلاء العقارات المارة بمسار رحلة العائلة المقدسة

قالت المهندسة جيهان عبدالمنعم نائب محافظ القاهرة للمنطقة الجنوبية إنه تم الانتهاء من طلاء جميع العقارات المارة بمسار رحلة العائلة المقدسة بنطاق المنطقة الجنوبية لمحافظة القاهرة، مؤكدة أن ذلك يعد مشروعًا قوميًا توليه القيادة السياسية والدولة اهتمامًا بالغًا لتحقيق التنمية المستدامة، وفقا لرؤية مصر 2030 وتفعيلا لتوجيهات رئيس الجمهورية بالاهتمام بالسياحة الدينية.

 

وأضافت نائب المحافظ – خلال تفقدها لمجمع الأديان والمنطقة المحيطة بجامع عمرو بن العاص اليوم السبت – أنه تم وضع اللمسات النهائية بمشروع إحياء وتطوير مسار رحلة العائلة المقدسة والتأكد من أن جميع الأعمال تتم على قدم وساق وفي نطاق الخطة الموضوعة لتتماشى مع أهمية الحدث العالمي.

 

وشددت على ضرورة مراجعة تهذيب الأشجار الموجودة بمجمع الأديان ، بالإضافة إلى تبليط بعض الأجزاء من الرصيف المقابل للحمامات سابقة التجهيز واستكمال بلاط الرصيف المقابل للكنائس بشكل كامل.. مشيرة إلى أنه يجري حاليا عمل بوابة حجرية بمدخل مجمع الأديان مكتوب عليها بالنحاس لإضفاء لمسة جمالية عند استقبال الزائرين.

 

وأوضحت عبد المنعم أنه تم وضع أحواض زرع وزيادة كثافة الأشجار والمزروعات والمساحة الخضراء أمام مسجد عمرو بن العاص بمصر القديمة بالجزيرة الوسطى وشارع الإمامين ويتم حاليا تركيب نخل بشارع الإمامين وشارع حسن الأنور بالجزيرة الوسطى وزرع نخل على طول المسار وبالقرب من كنيسة السيدة العذراء بالمعادي.

 

وأشارت إلى أنه تم الانتهاء من وضع اللوحات الإرشادية بالشوارع المحيطة بمجمع الأديان ونشر اللوحات الإرشادية خارج المجمع على الطريق على طول المسار لتوجيه الزائرين لطريق المسار، بالإضافة إلى وضع لوحات مضيئة إرشادية تعريفية تم تركيبها داخل مجمع الأديان حيث توضع كل لوحة على عمود تجميلي بتصميم يليق مع الحدث ويوضح عليها معلومات شارحة لكل أثر توضع بجانبه.

 

ووجهت عبدالمنعم بسرعة الإنجاز في تنفيذ الأعمال وتذليل أي عقبات للانتهاء في وقت وجيز طبقا للخطة الموضوعة لذلك ، موضحة أنه تم الانتهاء من البرجولات الخشبية المنتشرة على الرصيف الخارجي لمسجد عمرو بن العاص بقواعد خرسانية، وتم تركيب الحمامات سابقة التجهيز ووضعها ملاصقة لحائط مترو الأنفاق بناء على التوصيات الأمنية وتم تنفيذها والانتهاء منها.

 

وأشارت إلى أنه تم وضع مظلات خرسانية على طول المسار مصممة تصميما راقيا وتم تنفيذها بالكامل.. مشددة على المتابعة أولا بأول مع مجموعة العمل التي تقوم بتنفيذ الأعمال للمساهمة والتوجيه المباشر في عرض المقترحات والبدائل لإنهاء الأعمال التي تتم على الوجه الأكمل.

 

وأوضحت عبدالمنعم أن الغرض من مشروع إحياء مسار العائلة المقدسة للسيدة مريم وابنها المسيح عليه السلام يأتي بالإيجاب في تنشيط حركة السياحة الدينية بعد إعادتها، حيث تتم أعمال تطوير مسار العائلة المقدسة بدءا من سيناء مرورا على جميع الأماكن التي مرت بها بجميع محافظات الجمهورية.

 

جدير بالذكر أن رحلة العائلة المقدسة استمرت لأكثر من ثلاث سنوات وكانت المسافة التي تم قطعها خلال الرحلة 2000 كيلو متر وأن نقطة البداية بمصر بدأت من رفح المصرية وانتهت بجبل أسيوط، أما بالنسبة لمحافظة القاهرة فإن المسار يبدأ من شجرة مريم عند حي المطرية مرورا بالمنطقة الجنوبية بمجمع الأديان عند منطقة جامع عمرو بن العاص والكنيسة المعلقة ودير القديسة برباره والمرور بكنيسة أبي سرجه.

زر الذهاب إلى الأعلى