أخبار مصر

وزير الزراعة يوجه بتخفيض أسعار تأجير معدات حصاد القمح.. ويؤكد: موسم هذا العام مبشر بالإنتاجية العالية

وجه وزير الزراعة السيد القصير بضرورة تواجد ممثل عن الوزارة في كل مواقع استلام محصول القمح سواء في المطاحن أو الصوامع أو شون البنك الزراعي مع ضرورة وجود غرفة عمليات بكل إدارة زراعية لتلقى الشكاوى والبلاغات والانتقال فورا لحلها.

وأكد القصير على مديري المديريات بذل أقصى جهدهم نظرا لأهمية موسم حصاد القمح هذا العام ووضع  ذلك في مقدمة أولويات جميع الإدارات المعنية بالوزارة مع التواجد مع المزارعين في الحقول وتشجيعهم على التوريد وكذلك تسهيل جميع الإجراءات والتيسير عليهم وحسم جميع المشكلات التي تقابلهم فورا.

كما وجه القصير رئيس قطاع الزراعة الآلية بتخفيض أسعار تأجير معدات الحصاد من أجل تشجيع المزراعين على استخدام الميكنة الحديثة في الحصاد لتقليل نسبة الفاقد والهدر والمحافظة على جودة ونقاوة المحصول.

يذكر أن الحكومة كانت قد قررت زيادة نقاط تجميع القمح لأكثر من 450 نقطة على مستوى الجمهورية بالقرب من مناطق الإنتاج من أجل تسهيل نقل وتوريد المحصول.

وأشار إلى أن كافة قيادات الوزارة بالديوان العام، ومديرياتها في المحافظات، واصلوا العمل خلال فترة إجازة العيد، وتفقدوا الحقول، لمتابعة العمل، والتواصل مع المزارعين، ومتابعة الملفات الهامة على رأسها حماية الأراضي، فضلا عن عمليات الحصاد والتوريد لمحصول القمح بكافة المحافظات.

وأشار إلى أن موسم القمح هذا العام مبشر بالإنتاجية العالية، والتي قد تصل إلى نحو ١٠ ملايين طن، لافتا إلى أن عمليات الحصاد هذا الموسم تأخرت بسبب التقلبات الجوية، إلا أن هذا الأمر جاء بنتائج إيجابية على إنتاجية المحصول.

وأوضح أن معدلات التوريد هذا العام مرتفعة، وهو ما يؤكد وطنية المزارع المصري، وحرصه على توريد المحصول، مؤكدا أن هناك تنسيقا دائما ومستمرا مع وزارة التموين للتيسير على المزارعين خلال عمليات التوريد، وحصول المزارعين على مستحقاتهم خلال ٤٨ ساعة على الأكثر، وتسهيل كافة الإجراءات الخاصة بالتوريد.

زر الذهاب إلى الأعلى