اقتصاد

وزيرة التخطيط تؤكد أهمية القضاء على الفقر لتأثيره السلبي على معدلات التنمية

أكدت وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية الدكتورة هالة السعيد، أهمية القضاء على جميع أشكال الفقر وأبعاده، مشيرة إلى أن الأجندات الدولية الأممية، وأجندة التنمية المستدامة 2030 والأجندة الأفريقية 2063 وأجندة مصر 2030، وهي النسخة الوطنية من الأهداف الأممية، والتي تتفق مع أجندة أفريقيا، تتفق جميعها على أهمية قضية الفقر وأبعاده في التأثير السلبي على معدلات التنمية وبالتالي ضرورة القضاء على أشكاله كافة.

وقالت السعيد -خلال كلمتها في جلسة نقاشية بمنتدى شباب العالم بعنوان “تجارب تنموية في مواجهة الفقر”، بحضور الرئيس عبدالفتاح السيسي إن العالم كان يقيس الفقر في الماضي بمستوى دخل الفرد ومع تطور المؤشرات بدأ يتم النظر إلى مستويات المعيشة وإلى أبعاد مختلفة في قياس مؤشرات الفقر من خلال قياس مؤشرات التعليم والصحة والخدمات الأساسية التي يتمتع بها الفرد في أي دولة وهو ما أطلقت عليه الأمم المتحدة مؤشر الفقر متعدد الأبعاد.

هالة السعيد بـ”منتدي شباب العالم”: الفقر مرتبط ارتباطا وثيقا بقضية الزيادة السكانية

قالت الدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط، إن مصر هى الدولة الأولى عربيًا التى اتخذت تدابير تراعي المرأة خلال جائحة كورونا.

وأكدت السعيد أن الدولة المصرية لديها تجربة رائدة فى تطور المناطق العشوائية وغير الآمنة.

وأشارت السعيد إلى أنه  تم ضخ استثمارات تصل إلى ٥٠ مليار دولار في مبادرة حياة كريمة، كما تم ضخ استثمارات فى القطاعات الحيوية المهمة كالصحة بنسبة ٣٠٠%.

وأكدت السعيد أن الفقر مرتبط ارتباطا وثيقا بقضية الزيادة السكانية .

واختتمت كلمتها للشباب قائلة إن الفقر الأهم هو فقر القدرات، فلدينا عدد كبير من المؤسسات كالأكاديمية الوطنية للتدريب تؤهل الشباب للعديد من البرامج.  

جاء ذلك خلال حضور الرئيس عبدالفتاح السيسي، حلقة نقاشية بعنوان “تجارب تنموية في مواجهة الفقر”، ضمن فعاليات اليوم الثالث من منتدى شباب العالم فى نسخته الرابعة برعاية وحضور الرئيس السيسي فى الفترة من ١٠ وحتى ١٣ يناير الحالى.

زر الذهاب إلى الأعلى