منوعات

“هواوي تكنولوجيز” تستعرض رؤيتها لمستقبل التكنولوجيا والتحول الرقمي في أفريقيا بعد الجائحة

كتب: عبد الناصر منصور
تشارك هواوي تكنولوجيز، الرائدة في مجال حلول تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، في مائدة مستديرة بعنوان “مستقبل التكنولوجيا والتحول الرقمي في مرحلة ما بعد الجائحة”، والتي أقيمت ضمن فعاليات النسخة الرابعة من منتدى شباب العالم، الذي يعقد في الفترة من 10 – 13 يناير 2022 في مدينة شرم الشيخ تحت رعاية السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، تناولت الجلسة الرؤى المستقبلية تكنولوجيا المعلومات والاتصالات ودورها في التغلب على التحديات المختلفة خاصة في مرحلة ما بعد الجائحة في مختلف القطاعات.

فيما أكد الدكتور عمرو طلعت، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، في كلمته على دور التكنولوجيا في تحقيق أهداف التنمية المستدامة، مسلطًا الضوء على الشراكات الاستراتيجية التي تقيمها مصر لتعزيز التحول الرقمي، وذلك في ضوء خطة الدولة الاستراتيجية رؤية مصر 2030.
وقال الدكتور عمرو طلعت: “لا يمكن تحقيق التنمية المستدامة إلا من خلال استغلال التقنيات المختلفة لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات بشكل صحيح، وهذا الأمر سيتحقق من خلال توجيه الاهتمام نحو التعليم. لأجل ذلك ضاعفنا الميزانية المخصصة للتعليم وتم توجيهها نحو تدريب الشباب على المهارات الرقمية المختلفة، وكان من بين البرامج التدريبية برنامج هواوى “بنك القدرات iTB”، والذي يستهدف تدريب 10 آلاف متدرب لسوق العمل والوظائف الجديدة التي ستوفرها التكنولوجيا في المستقبل، ونحن سعداء بهذا التعاون مع شركة هواوي ونأمل في مواصلته لإكمال خطتنا التي تستهدف تدريب 200 ألف شاب.”

وخلال الجلسة، أستعرض السيد فيليب وانج، نائب الرئيس التنفيذي لشركة هواوي – شمال إفريقيا، رؤية الشركة لمستقبل التكنولوجيا والبنية التحتية وتأثيراتها على التحول الرقمي والتنمية المستدامة في إفريقيا والدول النامية، مسلطًا الضوء على التحديات التي تواجه التحول الرقمي في مرحلة ما بعد الجائحة، والعوامل المؤثرة في تشكيل المستقبل الرقمي في إفريقيا، والتي تأتي البنية التحتية على رأسها، كما استعرض إمكانيات القارة الإفريقية وطرق استغلالها في سبيل تحقيق التحول الرقمي وتمكينها رقميًا، بهدف تحقيق استراتيجيات التحول الرقمي والتنمية المستدامة والتغلب على التحديات المختلفة التي تواجهها.

في هذا الصدد صرح وانج قائلًا: “فخور بمشاركتي في منتدى الشباب مع نخبة من خبراء التكنولوجيا، إذ تعد هذه فرصة كبيرة لتبادل الخبرات ونقل المعرفة في مجال تكنولوجيا الاتصالات والمعلومات، كما أنها تفتح باب النقاش حول تعظيم إمكانيات القارة الإفريقية ومساعدتها على استغلال مواردها المتنوعة خاصة الموارد البشرية من الشباب لدفع عجلة التحول الرقمي بها بهدف تحقيق التنمية المستدامة، إذ تعمل هواوي من خلال الشراكات المختلفة على إعداد برامج تدريب مهني للشباب بغرض تطوير مهاراتهم الرقمية وسد الفجوة بين التعليم وسوق العمل، الأمر الذي يأتي في إطار جهود شركة هواوي لتمكين إفريقيا رقميًا.”

كما شارك في الجلسة السيدة دينا أيمن، مديرة البرامج الفنية في مايكروسوفت، والدكتور معتز عطا الله، أستاذ صناعة المواد المتقدمة جامعة برمنجهام، والسيد كيفين فراي، الرئيس التنفيذي لبرنامج الأمم المتحدة “جيل بلا حدود”، والسيدة تارا هوبكنز، رئيس السياسات العامة في إنستجرام منطقة أوروبا والشرق الأوسط، والسيدة موجان أصغري، مؤسس Thousand Eyes on Me والشريك المؤسس في Women in AI، والسيدة أناهيتا مقدم – مؤسس Neural Being، والسيدة عايشة خانا، الرئيس التنفيذي لشركة ADDO للذكاء الاصطناعي، والسيد بريان بوسير رائد أعمال وتقني إفريقي والمؤسس والرئيس التنفيذي لشركة HydeoIQ.

زر الذهاب إلى الأعلى