منوعات

نهضة مصر تحتفل بإطلاق كتاب “الحارس.. أيام زاهي حواس”

كتب: عبد الناصر منصور
نظمت دار نهضة مصر للنشر ندوة للاحتفال بإصدار كتاب عالم الآثار الشهير د. زاهي حواس “الحارس” بحضور وزير السياحة والآثار دكتور “خالد عناني”، وقد أدار الندوة الدكتور مصطفي الفقي أمين عام مكتبة الإسكندرية، والإعلامي والصحفي الكبير “عبد اللطيف المناوي”، والكاتب “محمد سلماوي” رئيس اتحاد كتاب مصر السابق. كما حضر الاحتفالية عدد كبير من المثقفين والشخصيات العامة، منهم على سبيل المثال: السيد عمرو موسى، السيد مصطفى الوزيري الأمين العام الحالي للمجلس الأعلى للآثار، وكل من سفير الولايات المتحدة وسفير إنجلترا بمصر.

وخلال الاحتفالية قام كل من د. زاهي حواس ود. مصطفى الفقى بتكريم أ/ محمد إبراهيم رئيس مجموعة نهضة مصر للنشر لإسهاماته الكبيرة في نشر الثقافة والعلم في وطننا العربي على مدار أكثر من خمسة عقود.

ويحتوي كتاب “الحارس” على 16 فصلًا يسرد خلالها “حواس” سيرته الذاتية من مرحلة الطفولة ونشأته في قرية العبيدية وحتى آخر تكريم حصل عليه من إمبراطور اليابان، والدكتوراه الفخرية من جامعة روسيا التي حصل عليها قبل طباعة الكتاب بأيام. كما يسلط الضوء على الحادثة التي غيرت حياته؛ حيث لم يكن يرغب بالالتحاق بكلية الآثار، إلا أن اكتشافه لتمثال أفروديت في كوم أبوللو جعله شغوفًا بعلم الآثار واكتشاف المزيد.

هذا كما يسرد الكتاب رحلته كمفتش للآثار في عدة مناطق أهمها: الأهرامات التي يفرد لها الكتاب مساحات كبيرة مستعرضًا أهم الاكتشافات التي تمت في تلك المنطقة بواسطته وبواسطة عدد من المفتشين السابقين.

ويمتلئ الكتاب بالكثير من القصص الساحرة والمشوقة حول الآثار وحول أجانب تركوا بلادهم، وفضلوا الاستمرار في مصر منجذبين إلى سحر الأسرة القديمة.

ويتناول كذلك عددًا من الخلافات والقضايا التي خاضها “حواس” عبر سنوات طويلة مع جهات مصرية وعالمية، مستعرضًا الصعاب التي يتعرض لها من يعمل بالآثار، كما يتحدث باستفاضة عن عدد ضخم من رؤساء الجمهوريات والملوك ورجال السياسة ونجوم الفن العالميين.

الجدير بالذكر أن الكتاب يضم مجموعة ضخمة من الصور النادرة، كما قام د. مصطفى الفقي الذي تربطه صداقة وثيقة بالدكتور “زاهي حواس” بكتابة كلمة الغلاف.

زر الذهاب إلى الأعلى