دين ودنيا

مفتي الجمهورية يستقبل سفير بوروندي لبحث تعزيز التعاون وتدريب المفتين من بوروندي

استقبل مفتي الجمهورية فضيلة الأستاذ الدكتور شوقي علام، رئيس الأمانة العامة لدُور وهيئات الإفتاء في العالم، سفير بوروندي بالقاهرة الشيخَ راشد ملاش نيراغيرا، وذلك لبحث أوجه تعزيز التعاون الديني بين دار الإفتاء وبوروندي.

من جانبه استعرض فضيلة المفتي المراحل التاريخية التي مرَّت بها دار الإفتاء المصرية، وكذلك إداراتها المختلفة والخدمات التي تقدمها من فتاوى شفوية وهاتفية وإلكترونية ومكتوبة، مشيرًا إلى أن الدار أَنشأت عام 2014 مرصدَ الفتاوى التكفيرية والآراء المتشدِّدة الذي يعمل على مدار الساعة ويقوم برصد وتحليل كل ما يصدر عن الجماعات المتطرف ويصدر التقارير التي تفنِّد أفكارها المتشدِّدة.

ولفت فضيلته النظر إلى أن دار الإفتاء المصرية لديها خبرات كبيرة، خاصة في مجال تدريب المفتين، كما أن لديها إدارة مخصَّصة لتدريب المفتين، وبرامج مخصصة تصل إلى ثلاث سنوات.

وأبدى فضيلة المفتي استعداد دار الإفتاء الكامل لتقديم كافة أشكال الدعم العلمي والشرعي لأئمة بوروندي القائمين على الإفتاء، خاصة في مجال تدريب المفتين، وإمداد بوروندي بإصدارات دار الإفتاء المصرية وموسوعاتها للاستفادة منها.

من جانبه أكَّد سفير بوروندي في القاهرة على عمق العلاقات التاريخية بين بوروندي ومصر، فضلًا عن أن نهر النيل يجمعهما ويصل بينهما، مشيرًا إلى أن أول سفارة لبوروندي كانت في مصر.

وأضاف أن بلاده حريصة كل الحرص على تعزيز أفق التعاون مع دار الإفتاء المصرية والاستفادة من خبراتها الكبيرة، خاصة في تدريب الطلبة البورونديين الذين يدرسون في الأزهر الشريف على مهارات الإفتاء ومواجهة الفكر المتطرف.

كما دعا فضيلة المفتي إلى زيارة جمهورية بوروندي واللقاء بمفتيها، وكذلك تبادل الزيارات بينهما من أجل تعزيز التعاون والاستفادة من خبرات الدار لدعم المسلمين هناك.

زر الذهاب إلى الأعلى