مساعد رئيس تحرير الوطن: حضور الرئيس السيسي يعطي زخما كبيرا لقمة البحرين – أخبار مصر

قال وائل سعد، مساعد رئيس تحرير جريدة الوطن، إن القمة العربية الـ33 والمنعقدة في العاصمة البحرينية المنامة تأتي في توقيت غاية في الخطورة والأهمية، بسبب الاعتداءات الإسرائيلية والعمليات العسكرية التي ينفذها جيش الاحتلال في عدد من المناطق في رفح الفلسطينية، موضحًا أن القمة العربية تأتي في وقت حساس ولابد من تكاتف كافة الدول العربية لاتخاذ موقف موحد لحل الأزمة وإيقاف العدوان على الشعب الفلسطيني في قطاع غزة.

وشدد «سعد»، خلال لقائه ببرنامج «صحافة لايف»، المُذاع عبر شاشة «إكسترا لايف»، على أن اجتماعات القمة العربية بدأت أمس وكانت على مستوى وزراء خارجية الدول العربية، وكان هناك مقترحًا مقدمًا من وزير خارجية البحرين لإقامة مؤتمر دولي للقضية الفلسطينية، وهذا يتطلب أولًا وقف إطلاق النار في قطاع غزة لإقامته، موضحًا أنه ليس من المعقول أن يُقام مؤتمر دولي للقضية الفلسطينية والاعتداءات الإسرائيلية مستمرة ضد الشعب الفلسطيني في قطاع غزة وباقي المدن.

مشاركة فاعلة من مصر 

وأشار إلى أن هناك مشاركة فاعلة من مصر في مؤتمرات القمة بشكل عام، ومؤتمر القمة العربية هذا بشكل خاص، بحضور الرئيس عبدالفتاح السيسي، والذي سيعطي زخمًا كبيرًا لهذه القمة، خاصة وأن جميع الدول العربية والمجتمع العربي يتطلع إلى الإجراءات والمواقف التي ستصدر عن هذه القمة، لأنها تأتي في وقت مهم وحساس لكافة الدول العربية والقضية الفلسطينية.

القضايا السياسية تحتل النصيب الأكبر من اجتماعات القمة العربية

وأوضح أن القضايا السياسية في الدول العربية تحتل النصيب الأكبر في اجتماعات هذه القمة العربية، وبشكل خاص هناك تركيز واهتمام بالقضية الفلسطينية ووقف العدوان الإسرائيلي وإدخال المساعدات، مؤكدًا أن هناك بنود أخرى ستناقشها القمة العربية غدًا، ولكن القضية الفلسطينية هي الأبرز في هذا الإطار.

وشدد على أن الجميع ينتظر أن يصدر مخرجات من القمة قوية تساهم في الضغط على الجانب الإسرائيلي لوقف العدوان وحرب الإبادة التي ترتكب بشكل يومي في منطقة رفح الفلسطينية.

ولفت إلى أنه بجانب موضوع القضية الفلسطينية هناك ملفات أخرى ستناقشها القمة العربية، وأهم هذه الملفات يتم التركيز على الملف الليبي واليمن والسودان والعديد من القضايا الأخرى الشائكة في الوطن، مشددًا على أن هذه القضايا تؤثر بشكل سلبي كبير على الأمن في المنطقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى