رياضة

لوكاكو: لا أريد مدربًا لبلجيكا سوى هنري

طالب المهاجم البلجيكي المخضرم روميلو لوكاكو، بتولي النجم الفرنسي المعتزل تييري هنري تدريب منتخب بلجيكا لكرة القدم، مشيرا إلى أنه الأكفأ لخلافة الإسباني روبرتو مارتينيز لقيادة الفريق الملقب بـ(الشياطين الحمر).

ومازال منتخب بلجيكا يبحث عن مدرب جديد بعد استقالة مارتينيز بعد خروج الفريق المبكر من من دور المجموعات ببطولة كأس العالم في قطر، منهيا مسيرته التي امتدت إلى 6 سنوات و4 أشهر مع الفريق.

وعمل هنري، نجم فريقي أرسنال الإنجليزي وبرشلونة الإسباني ومنتخب فرنسا السابق، مساعدا لمارتينيز في فترتين، حيث تخللهما عمله كمدير فني لفريقي موناكو الفرنسي ومونتريال إمباكت الكندي.

وفي حال قرر الاتحاد البلجيكي لكرة القدم التخلي عن الطاقم الفني لمارتينيز بالكامل، فلن يكون هنري خيارا متاحا لتدريب الفريق، غير أن الهداف التاريخي لمنتخب بلجيكا يرى أنه ينبغي أن تكون هناك استمرارية.

وقال لوكاكو، نجم فريق إنتر الإيطالي، إن ما يسمى بـ”الجيل الذهبي” في بلاده يستحق فرصة أخرى للظهور على المسرح الكبير، رغم اعتزال نجم الفريق إيدين هازارد اللعب الدولي.

وصرح لوكاكو لمحطة (سكاي سبورت) في نسختها الإيطالية: بالنسبة لي هنري هو المدرب القادم لبلجيكا. لا شك في ذلك. أقول ذلك بصراحة: سيكون المدرب القادم.

وأضاف لوكاكو: إنه يحظى باحترام جميع اللاعبين، لقد فاز بكل شيء. يعرف كيف يدرب، إنه يعلم ما يتعين علينا القيام به لتحقيق أهدافنا، يعرف الفريق والدوري والجهاز الفني. بالنسبة لي، إنه المدرب المثالي لمنتخبنا الوطني. ثم لا أعرف المدرب الذي سيقع عليه الاختيار. لكنني لا أعتقد أن بلجيكا يجب أن تبدأ من الصفر.

وأشار لوكاكو: حتى الآن لم يفز هذا الجيل (بلقب)، لكن ينبغي علينا أن نحاول الفوز باستمرار. إنه يريد الانتصار، ولا أعتقد أن الاتحاد سيعتمد على مدرب يريد تغيير كل شيء والبدء من الصفر. الأمر ليس كذلك.

وربما تكون تصريحات لوكاكو محرجة إذا وقع الاختيار على مدرب آخر لقيادة المنتخب البلجيكي.

وتراجع منتخب بلجيكا من المركز الثاني إلى الرابع في آخر تصنيف عالمي للمنتخبات صادر عن الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) الشهر الماضي.

 

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء تعطيل مانع الاعلانات