في عيد ميلاد نانسي عجرم.. «أم البنات» تتحدث عن علاقتها بأطفالها الثلاثة – منوعات

تتميز بملامح رقيقة طفولية جعلتها مقربة من قلوب الجماهير على مستوى الوطن العربي، وأغاني ذات طابع خفيف ضمت إليها أغاني الأطفال المميزة،  لدرجة جعلت طفلتيها تشاركان في بعض أغانيها، لتحتل ناسني عجرم وبناتها الثلاثة محبة الجماهير أيضا، وأصبحت تشارك صورها مع بناتها وزوجها عبر منصات السوشيال ميديا أولا بأول، ونلقي الضوء على أبرز المحطات الفنية والإنسانية في حياتها، بمناسبة عيد ميلادها اليوم الموافق 16 مايو.

وُلدت نانسي عجرم في 16 مايو عام 1985، وبدأت مشوارها وهي طفلة صغيرة في عمر الثانية عشر، وفي الثامنة عشر قبلت بشكل استثنائي في نقابة الفنانين، حتى تزوجت عام 2008 وأنجبت ميلا وإيلا وليا، وحكت عن أمومتها خلال إحدى اللقاءات النادرة لها، قائلة: «كل ما بفكر أني أم بفكر أمي وكيف كانت بتتعامل معي وبحنو عليهم».

حديث نانسي عجرم عن الأمومة

«سعيدة بلقب أم البنات»، كلمات قالتها الفنانة نانسي عجرم عن حبها لبناتها وللأمومة، قائلة: «أمي هي السبب في أني أكون أم جيدة، لأنها صديقتي ورفيقتي وحبيبتي، وبتسافر وبتروح معي مطرح ما بروح، فاستمديت منها الحب وبستشيرها وبسألها، وبقيت نانسي الأم المنيحة بسببها». 

وسألها المذيع عن ماذا تغير في نانسي بعد الأمومة؟، لتجيب: «أتغير بنانسي بعد الأمومة أني عرفت قيمة أهلي أكتر، وكيف هما تعبوا عشاني، لأن بناتي أنا بخاف عليهم من كل حاجة، وبخطط لهم وبفكر لهم وبتمنى أعملهم كل شيء حلو، والأمومة أحلى شعور حسيته، لأني صرت حمولة أكتر وبهتم أكتر».

حب نانسي عجرم لبناتها

«حتى في شغلي، حتى لو عندي حفلة، حتى لو مسافرة برجع في نفس اليوم، وصرت أنتبه على حالي أكتر، لأن إذا حصلي حاجة مين هيهتم بيهم، وحقيقي الوقت معهم ما بيتعوض»، وتعبر نانسي عن حبها لهم بمقولة: «الحياة بتمر بلمح البصر وبيضل كل حياتنا وذكرياتنا ليهم».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى