أخبار مصر

في حضور المحافظ.. مناخ أرضنا تكرم مشروعات أطفال كلايمثون للتغيرات المناخية بدمياط.. و”نيلوس” يحصد المركز الأول

كرمت الدكتورة منال عوض، محافظ دمياط، صباح اليوم الاثنين، الشباب الذي شارك في مسابقة كلايمثون للتغيرات المناخية، والتي سبق وأعلنت عنها مؤسسة مناخ أرضنا بالتعاون مع مشروع الابتكار المناخي بالاتحاد الأوروبي، وتحت رعاية وزارة البيئة في اطار الاستعداد لقمة المناخ الـ 27 التي تستضيفها مصر نهاية نوفمبر المقبل بمدينة شرم الشيخ.

جاء التكريم لمشروع “نيلوس” بعد حصوله على صاحب أفضل فكرة مشروع ليصعد الى المرحلة التالية وينافس أفكار المشروعات الأخرى على مستوى الجمهورية.

وقال صابر عثمان، رئيس أمناء مجلس مناخ أرضنا، لقد شارك شباب محافظة دمياط بالعديد من الأفكار لمواجهة التحديات الناتجة من التغيرات المناخية لتدوير المخلفات، وزراعة الاسطح وواجهات المباني، ومواجهة امراض النبات المرتبطة بالحرارة، والحد من الانبعاثات الكربونية، وترشيد استهلاك المياه.

وقد وصلت المنافسة في النهائي، للمفاضلة بين فريقي نايلوس، و فريق ركنة.

جدير بالذكر أن مشروع فريق نيلسون يدور حول تصميم روبوت لجمع المخلفات وورد النيل للحد من المياه االتي يستهلكها ورد النيل بشراهة تقدرها بعض الأبحاث ب٣.٥ مليار متر مكعب، كما انه يجمع المخلفات الأخرى من المياه والتي تسبب العديد من المشكلات البيئية وتأتي فكرة هذا المشروع في اطار التكيف مع تأثيرات تغير المناخ على المستوى المحلي للمحافظة ويمكنها خدمة باقي المجاري المائية.

بينما فريق ركنة، عمل على ايجاد حل لخفض الانبعاثات الكربونية من السيارات عن طريق عمل موبايل ابليكيشن يمكن اصحاب السيارات واصحاب الجراجات من تبادل المنفعة بعرض أصحاب الجراجات للاماكن المتاحة، ومدة اتاحة كل مكان وحجمه ليتمكن اصحاب السيارات من ركنها دون البحث طويلا عن مكان يؤدي الى حرق المزيد من الوقود الاحفوري، كما اقترح الفريق اضافة خاصية غسل السيارات بمواد كيميائية بديلاً عن المياه لترشيد استهلاكها، حيث ن استهلاك السيارة،. غسيل السيارة الواحدة حوالي ٣٠ لتر من المياه بينما بالطريقة المقترحة يتم. استهلاك نصف متر فقط.

وعلى هامش حفل قامت مؤسسة مناخ أرضنا بتقديم شهادات لتكريم الشباب المشارك، حيث تم تكريم الطلاب اقل من ١٨ عام، الممشاركين في كلايمثون أطفال دمياط، بالإضافة إلى تقديم درع مناخ ارضنا-كلايمثون للدكتورة محافظ دمياط على مجهوداتها في دعم العمل البيئي ومواجهة التغيرات المناخية وتحقيق الاستدامة.

زر الذهاب إلى الأعلى