أخبار مصر

فجر غدٍ.. القوى العاملة: وصول جثمان المصري «شهيد الغربة» بالسعودية على يد سائق سوري

يصل جثمان الشاب المصري مصطفى محمد بغدادي ابن الأقصر، الذي وافته المنية على يد مقيم بالرياض بالمملكة العربية السعودية من الجنسية السورية إثر ضربه “بمفك”، علي رحلة مصر للطيران رقم 2648 التي تقلع من مطار الملك خالد الدولي بالرياض الساعة 10.40 مساء اليوم الجمعة الموافق 25 مارس لتصل مطار القاهرة الدولي 12.30 بعد منتصف الليل، وسوف يستقيل الجثمان بعد ذلك رحلة رقم 0062 التي ستقلع من مطار القاهرة الدولي الساعة 6.45 صباح السبت الموافق 26 مارس لتصل مطار الأقصر الساعة 7.45 صباحاً.

تلقي وزير القوى العاملة محمد سعفان، تقريراً بذلك من الملحق العمالي أحمد رجائي رئيس مكتب التمثيل العمالي بالرياض، مشيرا إلى أنه طبقا لتوجيهاتكم تم نقل جثمان الشاب المصري مصطفى محمد بغدادي على نفقة الدولة، وذلك بعد أن تواصل عادل حنفي نائب رئيس الإتحاد العام للمصريين بالسعودية فور حدوث الحادث مع الوزير الذي أصدر توجيهاته على الفور بذلك.

وقال المتحدث الرسمي باسم وزارة القوي العاملة هيثم سعد الدين، إن الملحق العمالي بالرياض أحمد رجائي، بعد هذه التوجيهات تحرك علي الفور في حينه إلى موقع الحادث، ثم إلى مركز شرطة حي المنار بالرياض لمتابعة سير التحقيقات برفقة أحد المستشارين القانونين بالقنصلية العامة بالرياض الذي تم تكليفه من قبل القنصل العام السفير طارق المليجي، حتى انتهت جميع التحقيقات وتم موافقة جهات التحقيق السعودية متمثلة في النيابة العامة بالتصريح بسفر جثمان المتوفى ليوارى الثرى بمسقط رأسه بمدينة الأقصر.

وقال عادل حنفي  نائب رئيس الاتحاد: إن صلاة الجنازة أقيمت اليوم الجمعة على شهيد الغربة بجامع عبدالله المهيني بالرياض ، ولكن فوجئ أبناء مصر الحضور بعد الإنتهاء من الصلاة باتصال الوزير محمد سعفان وزير القوى العاملة بأبناء الجالية المصرية بالرياض، التي أثلجت صدور الحضور، حيث قدم تعازيه لأهل المتوفى ودعا له بالمغفرة والرحمة، ودار حوار مطول بين أبناء الجالية المصرية والوزير، وقدموا الشكر والتقدير والامتنان للوزير سعفان على متابعته الدائمة لأبنائه المغتربين.

وفي هذا الإطار رفض الوزير كلمة الشكر من أبناء الجالية المصرية قائلا بالحرف الواحد: “لا أريد منكم أبناء مصر بالرياض أن تقدموا لي الشكر هذا واجبي وأنا تحت أمركم وأعدكم بمتابعة سير التحقيقات حتى يتم القصاص العادل من الجاني”.

وأضاف نائب رئيس الجالية ، أنه في ظاهرة لم تحدث إلا في مصر حضر مجموعة من أبناء الجالية  القبطية المسيحية إلى مسجد المهيني الذي أقيم فيه صلاة الجنازة مقدمين تعازيهم لأبناء الجالية المصرية ، معربين عن حزنهم الشديد لفقدان الشاب حياته .

وأكد عادل حنفي أن أبناء مصر بالمملكة يقدرون الدور الذي يقوم به وزير القوى العاملة تجاه أبناؤه بالخارج ، سواء للمطالبة بمستحقاتهم ، وحل مشاكلهم عن طريق مكتبي التمثيل العمالي بقنصلية الرياض وجدة ، والوقوف الدائم تجاه الحالات الإنسانية التي يتبناها شخصياً .

وبعد توجه جثمان الشهيد مصطفى لمطار الملك خالد الدولي بالرياض، إجتمع إمام جامع المهيني الذي أقيمت عليه الصلاة وقدم العزاء للحضور، ودعا للمتوفى بالرحمة والمغفرة والثبات عند السؤال ، كما وعد الشيخ سعد المهيني صاحب جامع (المهيني) الذي أقيمت عليه صلاة الجنازة بأنه مستعد لتجهيز جثمان أي مصري يتوفى على أرض الرياض في أي وقت بدون مقابل .

زر الذهاب إلى الأعلى