مقالات وكتاب

فاطمة عبد الجواد تكتب: الانتحار جريمة وكبيرة من الكبائر فكن على حذر !!

بما إن ظاهرة الانتحار انتشرت بين ابناء الجيل الحإلى ممكن نتكلم عليها.. وأيا ما كانت حياة البني آدم فهذا لا يعطيه الحق في إيذاء نفسه يعني مثلا انت شايف  الدنيا قاسية ونصيبك منها عذاب ليه ماتكونش من الصابرين اللي قادرين يتحملوا ابتلاء ربنا لهم.. الدنيا عبارة عن امتحانات او اختبارات ليه متكونش قد الامتحان أو الاختبار اللي ربنا بعته لك يمكن عملت ذنب وربنا بيحبك فبيخفف ذنوبك يعني بدل ما تشوف عذاب الدنيا هتشوف عذاب الآخرة كمان.

وللأسف كتير مننا ناسي إن ربنا خلقنا للآخرة مش للدنيا..

قال تعإلى (ولقد خلقنا الأنسان في كبد)..

والمقصود هنا أننا خلقنا للتعب والمشقة.

ظاهرة الانتحار انتشرت بسبب قلة الايمان في قلوبنا..

إيه يعني دراستك ويعني إيه حب ويعني إيه أصحاب ويعني عيشة ويعني إيه مشاكل أهل كل ده حتي لو كان صعب إنك تكسب فعلاقتك بربك هتخليك تهون علي نفسك كل ده.

الدراسة:- يمكن تكون متوقع حاجة ونصيبك يكون حاجة لو حبيت اللي انت فيه وشوفت الحلو اللي فيه هتقدر تنجح وتحقق اللي متتوقعهوش.

الحب:- لسه نصيبك مجاش آه ممكن تحب وتتعلق وتفارق وتفتكر إن دي نهإيه الدنيا مع إنم لو صبرت شوية ربنا هيبعت ليك عوض وشخص عمرك ما كنت تتوقع حياتك معاه وتعيش مبسوط ومرتاح البال أكتر مما كنت.. يمكن كنت تعيش حياتك تعيس او يرزقك بمرض تعاني عمرك كله منه أو ميرزقشي  أطفال وكل ده يؤثر عليك بالسلب يمكن اهله او اهلها يكونوا ميعرفوش ربنا ويدمروا حياتكم.

عيشتك:- مهما كنت تإيه فيها ومتلخبط ولسه مش قادر توصل لأي نجاح  لو دعيت ربنا انه يهون عليك وتعبت شوية  يمكن كان يرتب حياتك وتتهني بيها.

رزقك قليل: فيها إيه رزقك متشال لسه ومكتوب ليك هيجي في وقته.

شغلك: مش مبسوط فيه ايا ما كان السبب فأنت قادر تغيره بايدك بإنك تشوف العيب فين وتبدأ تصلح افتكر إن غيرك ممكن يكون مش لاقيه اصلا .

أهلك :- فيها إيه يعني زمنك غير زمنهم تفكيرهم غير تفكيرك دور ازاي تكسبهم حتي لو هتيجي ع نفسك شويه هتلاقي الأيام بتمر ومع الوقت هتتحسن وهتقدر تهون ع نفسك.

علاقه بربك:- لو صلحت علاقتك بربنا قلبك هيتملي ايمان وساعتها هتقدر تقاوم أي حاجة بتمر بيها بإنك تدعي وتتكلم معاه ومتملش ابدا من الدعاء افضل لح عليه وهو هيستجيب لأن الله قادر ع كل شي قادر ع يغير الاقدار وحياتك تتحول١٨٠ درجة.

المقصود إنك متخليش إلىأس يتحكم فيك وشيطانك يغلبك وايمانك يقل مع الوقت..

ممكن نجيبها من ناحية الدين والدلائل الدينية عشان تبعد شيطإنك وتملي قلبك ايمان وتمشي في سكة إنك تقرب من ربك.

قال تعإلى:-(ولا تقتلوا أنفسكم)

لأن نفسك دي مش ليك دي ملك لربك لأن احنا في حياة مزيفة والحياه الحقيقة هيا الآخرة اللي ربنا هيجازيك فيها على صبرك وتحملك للابتلاء والاختبار مهما كان حجم قوته عليك.

قال ثابت الضحاك، ان رسول الله قال(ومن قتل نفسه بشي فهو في عذاب جنهم)

يعني من قتل نفسه سيعيش في نار جنهم مخلدا يعني عذاب ابشع من عذاب الدنيا ليت متكنش من الصابرين على الابتلاء عشان تكسب آخرتك.

إنك تقتل نفسك فدي تهلكة..

قال الله تعإلى:-(ولا تلقوا بايديكم إلى التهلكة)

ودي تهلكة ومعصية ومن الكبائر وساعتها هتكون من القانطين الذين يقنطون من رحمة الله افتكر دايما ان ربنا رحيم بالعباد.

وقال تعإلى :- (انه لا ييأس من روح الله إلا القوم الكافرون)

وساعتها هتكون ارتكبت جريمتين..

١-عدم الرضا بقضاء الله وقدره

٢-التعدي علي ما لاتملكه وهي النفس..

هتركب جرائم في حق الله قبل ما يكون في حق نفسك.

اما من الناحية العلمية فظاهرة الانتحار لا تنحصر في عمر معين فهى منتشرة ببن المراهقين و الاطفال وتحدث هذه الظاهرة بسبب الضغط النفسي يعني انت تقدر تعقد مع نفسك او تتكلم مع ربك او صديق مقرب وإن كنت لا تريد التحدث مع الاشخاص ولا تسطيع السيطرة على نفسك تقدر تذهب للطبيب واكيد هتكون احسن لإنك هتخفف الضغط النفسي اللي جواك.

وكمان تقدر تكون شبكة دعم خاصة بيك.. هتقول ازاي؟ اقولك ازاي:

تبدأ تشوف مين الأمان بالنسبة لك مكان بتكون مطمن فيه تقدر تشوف إيه ممكن ينجيك من افكارك دي دور على فرحتك وفرح نفسك متستناش غيرك.

اي حد هينقل ليك طاقة سلبية ابعد عنه شوف اللي هيساعدك على إنك تقاوم الأزمات ويقدر ينقل ليك طاقة ايجابية وخليك معاه..

والحل إنك تغير نظرتك للحياة وان الحياه هتتحسن.

كون خطة ليك وابدأ نفذها عشان تقدر تكمل متتصرفش باندفاع وحاول تكون اهدي دور على الحلو اللي جواك وصدق نفسك إنك هتقدر تكمل وخدها تحدي لإنك لسه كل يوم ليك في الدنيا بيعلمك درس اتقن الدرس عشان متقربشي من الغلط تاني.

زر الذهاب إلى الأعلى