الرئيسيةمنوعات

عرضت عليها شراء أوراق بردي فتحرش بها.. فضيحة طبيب برازيلي استغل جهل فتاة مصرية

تحرش طبيب برازيلي لفظيا بفتاة مصرية خلال رحلة سياحية أجراها في القاهرة مستخدما ألفاظا تحمل إيحاءات جنسية مستغلا جهلها باللغة البرتغالية.

 

وشن مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي في البرازيل حملة ضد الطبيب الذي يدعى فيكتور سورينتينو، بعد نشره مقطع الفيديو للفتاة المصرية التي تحرش بها في العاصمة القاهرة، بينما كانت تمارس عملها المعتاد في بيع أوراق البردي المرسوم عليها صور ونقوش فرعونية.

 

وخلال المقطع المصور “أظهر الطبيب معاداة للمرأة التي لا تجيد التحدث بالبرتغالية جيدًا، وصور وجهها ووجه لها أسئلة متحيزة جنسياً”، وفقًا لما قاله موقع “المصري اليوم”، نقلا عن “فورام” البرازيلي.

 

ويظهر الفيديو أن الطبيب استغل عدم فهم الفتاة للغته أثناء محاولتها عرض أوراق البردي أمامه، فبدأ في التحدث معها مستخدمًا إيحاءات جنسية، فأبدت الفتاة موافقتها على حديثه ظنًا منها أنه يتحدث عن أوراق البردي.

 

الطبيب البرازيلي رد على الانتقادات التي طالته عبر مواقع التواصل في فيديو جديد، وبرر ما فعله بأنه “رجل مرح للغاية ويعتاد على استخدام هذا النوع من الحديث من أجل المزاح مع أصدقائه”.

 

وقدم سورينتينو اعتذاره للفتاة المصرية في فيديو لاحق، موضحا أنه لا يحق له المزاح بهذه الطريقة مع شخص غريب، معتبرا أن “ضحك الفتاة خلال حديثه معها جعله يشعر بموافقتها على الحديث”، وفقا لما قاله.

زر الذهاب إلى الأعلى