دين ودنيا

عالم أزهري يدعو علماء الأزهر الشريف إلى تبني حق الكد والسعاية

ناشد الشيخ عبدالعزيز النجار أحد علماء الأزهر الشريف، هيئة كبار العلماء بتبني حق الكد والسعاية وتبدأ بصياغتها في صيغ وأشكال قانونية، وإذا كتب الزوج كل ماله باسم زوجته فسيكون له حق الكد والسعي إذا توفيت الزوجة.

وأضاف النجار خلال حواره ببرنامج «صباح الخير يا مصر»، المذاع على القناة الأولى والفضائية المصرية، من تقديم الإعلاميين أحمد عبدالصمد وجومانا ماهر، أن هيئة كبار العلماء يجب أن تتبنى كل الصور الافتراضية لحق الكد والسعاية.

وتابع أحد علماء الأزهر الشريف: «يجب أن يكون هناك تشريع ملزم بحق الكد والسعاية، ففي أوروبا تحصل الزوجة على نصف أموال زوجها، لكن في الشريعة الإسلامية لابد أن يتحقق التوازن».

وحول باب المواريث، أكد النجار: «الكد والسعي ليس من التركة حتى لو كان يمتلكه الزوج، لأن هذا الامتلاك يكون ظاهريا».
وأوضح: «تقابلنا مشكلات كثيرة، ومهما كانت الثقة بين الأزواج يجب على الجميع توثيق وكتابة النسب التي يتم المشاركة بها .. كل شيء يكتب بسهمه، مثل الودائع في البنوك».

زر الذهاب إلى الأعلى