رئيس COP28 يرحب ببيان قادة مجموعة السبع الداعم لـبنود «اتفاق الإمارات»

مؤتمر الأطراف COP28

رحب الدكتور سلطان بن أحمد الجابر وزير الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة بالإمارات، رئيس مؤتمر الأطراف COP28، ببيان قادة مجموعة السبع الصادر عن قمتهم المنعقدة في مدينة بوليا الإيطالية، والذي أكد دعمهم الالتزامات والتعهدات الواردة في بنود “اتفاق الإمارات” التاريخي بهدف الحفاظ على إمكانية تفادي تجاوز الارتفاع في حرارة كوكب الأرض مستوى 1.5 درجة مئوية.

هذا بالتزامن مع تعزيز التنمية الاقتصادية والاجتماعية الشاملة والمستدامة للجميع إلى جانب دعمهم مخرجات COP28 التي جاءت استجابةً لنتائج الحصيلة العالمية لتقييم التقدم في تنفيذ أهداف اتفاق باريس، ويؤكد أهمية تعزيز وتسريع الإجراءات المناخية المطلوبة عبر موضوعات “التخفيف” و”التكيف” و”وسائل التنفيذ”.

وأشاد بالدعوات التي وجهها المجتمعون لتفعيل الالتزام الوارد في “اتفاق الإمارات” برفع سقف الطموح في الجولة القادمة من المساهمات المحددة وطنياً، وانطلاقاً من ضرورة توفير التمويل اللازم لتحقيق هذا الالتزام، تتضح أهمية وضع هدف جماعي جديد للتمويل المناخي خلال COP29.

ووصف تأييد دول المجموعة لمخرجات COP28 المتعلقة بمجالات الزراعة والنظم الغذائية والصحة بأنه مؤشر واضح على سرعة الالتزام العالمي بتنفيذ هذه النتائج والمخرجات”.

وقال: “نتطلع إلى استمرار هذا التأييد من جانب مجموعة السبع، من أجل بناء الزخم اللازم وتحفيز الأطراف لتلبية الحاجة الملحِّة إلى تنفيذ إجراءات عاجلة في هذا العقد الحاسم بالنسبة للعمل المناخي.. وفيما نترقب انعقاد قمة قادة مجموعة العشرين في نوفمبر القادم في البرازيل فإننا ندعو جميع الدول إلى تقديم نسخ جديدة جريئة وطموحة من المساهمات المحددة وطنياً”.

زر الذهاب إلى الأعلى