توك شوعرب وعالم

خبير تمويل: روسيا تحتاج إلى 200 عام من أجل منافسة الروبل للدولار

قال خبير التمويل والاستثمار الدكتور مدحت نافع، إنه أعد ورقة بتوقع الاجتياح الروسي لأوكرانيا وكان الأمر يقتصر على اجتياح محدود وليس اجتياحا كاملا ووضع سيناريوهات لذلك، وكل ما يتعلق باختناقات السلع والطاقة نظر إليها إذا ما وقعت الحرب.

وأشار، خلال لقاء خاص مع الإعلامي عمرو عبدالحميد ببرنامج “المشهد” المذاع عبر فضائية “TeN”، إلى أن ما تم تصوه عن قوة روسيا وحجمها كاقتصاد وإدارة مجريات أمور الحرب محدودة، مؤكدا أن الدائرة الأوروبية الأكثر تضررا من الحرب، لافتا إلى أنهم حذروا من حجم اللاجئين وتوقعوا أن يصل حجم اللاجئين إلى 4 ملايين لاجئ وهو ما تم بالفعل.

وأوضح أن مستوردي الغذاء ومنها مصر تضررت من الحرب، باعتبار أن روسيا وأوكرانيا سلعة غذاء للعالم، منوها بأن الولايات المتحدة تعاني من صدمات اقتصادية منذ جائحة كورونا واضطراب سلاسل الإمداد وهو ما جعل أمريكا تضطر إلى رفع سعر الفائدة، لافتا إلى أن هناك مخاوف من إغلاقات قادمة مثل ما حدث في بعض المدن فى الصين.

وشدد أن أهم ما في الحرب أنها تقود ردة عن مسار العولمة، وأصبحت كل دولة تنكفى على نفسها من أجل توفير الاكتفاء الذاتي لها، منوها إلى أن روسيا محتاجه إلى 200 عام من أجل منافسة الروبل للدولار الأمريكي، حيث يكتسب الدولار الأمريكي قوته باعتباره عملة التداول في التجارة وعملة الدين ومخزن القيمة.

وأكد أن الصين الدولة القادرة على حسم الأزمة الروسية الأوكرانية، متابعا: “الغرب لم يخسر المعركة حتى الآن، فالمانيا استطاعت توفير البديل للاعتماد على النفط الروسي”.

زر الذهاب إلى الأعلى