حماس: واثقون بأن العدو الصهيوني سينكسر وسيندحر مهما طال الزمان

قال رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية، إن الحركة متمسكة بمطالبها بأن يؤدي أي اتفاق لوقف إطلاق النار إلى إنهاء الحرب في غزة، وفقا لـ “القاهرة الإخبارية”.

وأضاف إسماعيل هنية في كلمة له: التعديلات الإسرائيلية على مقترح وقف إطلاق النار أدت إلى وصول المفاوضات إلى طريق مسدود.

وتابع هنية: اليوم التالي للحرب ستقرره الحركة مع باقي الفصائل الفلسطينية ونؤكد ضرورة انسحاب الجيش “الإسرائيلي” من معبر رفح فورا ولا حق له بالتدخل في إدارة المعبر.

وأردف: نحن واثقون بأن العدو الصهيوني سينكسر وسيندحر مهما طال الزمان وعلى الشعب الفلسطيني الحر أن يتحرك في كل الساحات وتصعيد المواجهة من أجل إنهاء العدوان الغاشم.

وزاد “واثقون من انكسار العدوان واندحاره عن أرضنا مهما طال الزمن، ونوجّه التحية للأسود الرابضة خلف قضبان الأسر.

وطالب هنية بضرورة تلاحم الصفوف مع غزة وأن يتحرك الشعب الفلسطيني في كل الساحات وأماكن الشات، مشددا على ضرورة العمل على فضح وكشف جرائم الاحتلال بحق الأسرى الفلسطينيين في سجونه.

وواصل: الاحتلال يرتكب كل أنواع الفظائع والإعدامات ضد أبناء شعبنا في أماكن الاعتقالات السرية وسجونه فجبهات المقاومة في لبنان واليمن والعراق وإيران تسطر البطولات بمداد من ذهب.

وأكمل: نثمن كل الجهود الرامية إلى وقف العدوان على شعبنا، وأقول لأسرانا إن طوفان الأقصى سيحقق لكم الحرية بإذن الله تعالى.

وأشار إلى أن اليوم التالي للحرب ستقرره حماس مع باقي الفصائل الفلسطينية، مبينا أن غزة أضحت أيقونة شباب العالم في كل التحركات.

وختم أن تحرك طلاب العالم دعما للقضية الفلسطينية هو مشهد غير مسبوق في التاريخ وطوفان الأقصى وصمود الشعب الفلسطيني أجبرت مندوب الكيان على الوقوف على منصة الأمم المتحدة ليرفع صورة يحيى السنوار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى