منوعات

حديقة حيوانات دنفر الأمريكية تسجل إصابة اثنين من الضباع بكورونا لأول مرة

أعلنت إدارة حديقة الحيوانات في دنفر الواقعة في ولاية كولورادو الأمريكية، إصابة اثنين من الضباع لديها بفيروس كورونا المستجد. وجاء الإعلان عبر صفحة الحديقة الرسمية على منصة “تويتر”، وقالت فيه: “اليوم تم التأكد من أن اثنين من الضباع لدينا نجوزي (22 عاما) وكيبو (23 عاما) أصيبا بفيروس كورونا المستجد”.

وأشارت الحديقة في بيانها إلى أن الفحوصات أجريت في مركز الخدمات البيطرية الوطنية التابع لوزارة الزراعة الأمريكية التي أكدت الإصابة، وهي الأولى من نوعها بالنسبة لحيوانات الضباع في الولايات المتحدة الأمريكية. وحسب موظفي الحديقة، فإن الضباع المصابة بفيروس كورونا قد تشعر بالخمول وإمكانية حصول إفرازات في الأنف، بالإضافة إلى السعال المتقطع.

وذكرت الحديقة، في بيان على حسابها الرسمي بموقع “تويتر”: “أكدنا اليوم، أن اثنين من الضباع لدينا، (نجوزي) 22 عاما، و(كيبو) 23 عاما، أثبتت إصابتهما بالفيروس المسبب لـ(كوفيد-19)”. وأوضحت أنه “تم تأكيد النتائج في مختبر التشخيص البيطري بجامعة ولاية كولورادو  (CSU)، في مدينة فورت كولنز بولاية كولورادو الأمريكية، وكذلك في مختبر الخدمات البيطرية الوطني التابع لوزارة الزراعة الأمريكية (USDA)”.

وأشارت إلى أن الضبعين المصابين هما “أول الضباع المؤكد إصابتها بفيروس كورونا (كوفيد-19) في جميع أنحاء العالم”. وأوضح فريق رعاية الحيوان بالحديقة، أن “كلا الضبعين لديهما أعراض خفيفة للغاية، بما في ذلك الخمول الخفيف، وبعض إفرازات الأنف والسعال العرضي”.

وتابع الفريق: “لقد حافظ الضبعين على مستويات طاقة طبيعية، وتفاعلا مع التخصيب ومع من يقومون بخدمتهما”، واستطرد: “تشتهر الضباع بأنها حيوانات صلبة ومرنة، ومن المعروف عنها أنها تتحمل بدرجة عالية الجمرة الخبيثة وداء الكلب والسم”، وأشار إلى “أنهما يتمتعان بصحة جيدة، ويتوقع منهما الشفاء التام”.

ولفت الفريق إلى أنه “في الوقت نفسه، فإن الحيوانات الأخرى الموجودة بحديقة الحيوانات، التي ثبتت إصابتها بفيروس كورونا (كوفيد-19) في الأسابيع الأخيرة، إما قد تعافت بالفعل بالكامل، أو في طريقها إلى الشفاء التام”.

وأكمل الفريق: “نمورنا (يوري، ونيكيتا)، خاليان من الفيروس وعادا إلى حالتهما الصحية الطبيعية، وتعافت جميع أسودنا الـ11 بالكامل، أو تظهر مستويات متناقصة من الفيروس”.

واختتم الفريق قائلا: “نحن نعلم الآن أن العديد من الأنواع الأخرى للحيوانات قد تكون عرضة لـ(كوفيد-19) بناء على تقارير متعددة، ونستمر في استخدام أعلى مستوى من الرعاية والاحتياطات عند العمل مع جميع حيواناتنا البالغ عددها 3000، و450 نوعا مختلفا”.

كانت حديقة حيوان “دنفر”، أعلنت في 25 أكتوبر الماضي، أن 11 أسدا إفريقيا، تتراوح أعمارها من 1 إلى 9 سنوات، أثبتت إصابتها بفيروس كورونا المسبب لـ”كوفيد-19″، وذلك بعد أن لاحظ حراسها، ظهور أعراض السعال والعطس والخمول وإفرازات الأنف، عليها.

وظهرت نتيجة اختبار الأسود إيجابية للفيروس، من خلال عينات مسحة الأنف التي أجريت في مختبر التشخيص البيطري بجامعة ولاية كولورادو، في فورت كولينز، كولورادو، كما تم تأكيد النتائج “إيجابية” من قبل مختبر الخدمات البيطرية الوطني التابع لوزارة الزراعة الأمريكية.

يأتي ذلك عقب إعلان الحديقة، يوم 14 أكتوبر الماضي، إصابة النمرين البالغين من العمر 11 عاما، (يوري، ونيكيتا)، بفيروس كورونا المسبب لـ”كوفيد-19″.

زر الذهاب إلى الأعلى