تشيلي تنضم لدعوى جنوب أفريقيا أمام محكمة العدل الدولية ضد الاحتلال

أعلنت تقارير إعلامية نقلًا عن سلطات تشيلي، اليوم السبت، انضمام البلاد لدعوى جنوب أفريقيا أمام محكمة العدل الدولية، ضد كل ما ترتكبه قوات الاحتلال تجاه المدنيين الفلسطينيين داخل الأراضي المحتلة.

وأفاد رئيس تشيلي، جابرييل بوريك، بأن بلاده ستنضم لدعوى جنوب أفريقيا أمام العدل الدولية في «لاهاي»، مضيفًا: كما فعلت في أحداث عامة أخرى فيما يتعلق بانتهاكات حقوق الإنسان في نيكاراجوا وفنزويلا، أو بشأن الحرب العدوانية غير المقبولة التي تشنها روسيا ضد أوكرانيا، فإن من واجبي أن أشير اليوم إلى الوضع الحرج في قطاع غزة.

وأوضح بوريك، في خطاب رئاسي سنوي أمام البرلمان بالعاصمة «سانتياجو»: هناك حاجة إلى رد حازم من المجتمع الدولي تجاه الجرائم في قطاع غزة وأنه في إطار ذلك قرر أن تصبح تشيلي طرفًا وتدعم القضية التي رفعتها جنوب أفريقيا ضد إسرائيل أمام محكمة العدل الدولية في لاهاي، وذلك في إطار اتفاقية الأمم المتحدة للإبادة الجماعية.

وتابع رئيس تشيلي: لقد أمرت فرق وزارة الخارجية بإعداد وثيقة تتضمن حججنا، مشددًا على أن بلاده لن تتوقف أبدًا عن الغضب إزاء الأعمال العشوائية وغير المتناسبة على الإطلاق ضد المدنيين الأبرياء، خاصة النساء والأطفال الفلسطينيين، التي ينفذها جيش الاحتلال الإسرائيلي.

وأشار إلى أن: تشيلي رفعت دائما صوتها لإدانة العنف الإجرامي والإرهاب والإبادة الجماعية والعدوان في جميع أنحاء العالم، لأن مكافحة الجريمة والدفاع عن حياة وحقوق الإنسان ليس لها لون أو جنسية.

اقرأ أيضاًالقاضي أهارون باراك يعلن استقالته كممثل لإسرائيل في محكمة العدل الدولية في لاهاي

برلماني: قرارات محكمة العدل الدولية صفعة مدوية على وجه الاحتلال

قيادات الأحزاب: قرار محكمة العدل الدولية خطوة مهمة لمعالجة الأزمة الإنسانية التي يعيشها الفلسطينيون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى