بعد توقيع اتفاقية لإنتاجها.. ماذا تعرف عن الأمونيا الخضراء وأبرز مزاياها؟ – منوعات

تكتسب الأمونيا الخضراء أهمية متزايدة باعتبارها حامل طاقة واعدًا ووقودًا نظيفًا في مسيرة التحول نحو اقتصاد خالٍ من الكربون، وتكمن أهميتها في العديد من الجوانب، أهمها تقليل الاعتماد على الوقود الأحفوري مثل الغاز الطبيعي، مما يعزز أمن الطاقة ويقلل من تقلبات الأسعار؛ لذا وتزامنا مع توقيع اتفاقية مشروع لإنتاج الأمونيا الخضراء بمدينة دمياط، على هامش مؤتمر الاستثمار المصري – الأوروبي المشترك المنعقد بالقاهرة خلال يومي 29 و30 يونيو الجاري، نوضح ما هي الأمونيا الخضراء وكيف يتم إنتاجها وما مزاياها.

ما الأمونيا الخضراء؟

وبحسب ما أوضحه الدكتور أحمد سلطان، دكتور مهندس متخصص في شؤون النفط والطاقة، على موقع المركز المصري للفكر والدراسات الإستراتيجية، فإن الأمونيا الخضراء تمثل خيارًا وحلًا آخر قد يصبح أكثر أهمية من الهيدروجين الأخضر الذي يُنظر إليه بوصفه الوقود النظيف الأمثل في عملية تحول الطاقة من الوقود الأحفوري إلى الطاقة المتجددة والنظيفة؛ إذ يبحث العالم عن الطريق الأمثل والأسرع للوصول إلى الحياد الكربوني.

عملية إنتاج الأمونيا

وعلى الرغم من كون الأمونيا ليست جديدة على العالم؛ إذ يتم إنتاجها بكميات هائلة في جميع دول العالم لاستخدامها في الأسمدة الزراعية، فإن عملية إنتاجها تعتمد على الغاز الطبيعي في المقام الأول أو أنواع الوقود الأحفوري الأخرى في عمليات الإنتاج، مما يجعلها تسهم بنحو حوالي 1.6% من معدلات انبعاثات ثاني أكسيد الكربون العالمية، وفُتح المجال في الفترة الأخيرة أمام انتاج الأمونيا نتيجة لانتشار الطاقة الشمسية وطاقة الرياح وعدم القدرة على تخزين الكهرباء في الأوقات التي لا يحتاجها المستهلك؛ إذ جاءت الحاجة إلى استخدام هذه الطاقة المتجددة وقت عدم الحاجة إليها بإنتاج الأمونيا الخضراء.

وعرَّف «سلطان» الأمونيا بأنها عبارة عن مركب يتكون من ذرة نيتروجين واحدة 82% وثلاث ذرات هيدروجين 18%، ورمزها الكيميائي هو NH3، كما أنها غاز ذي رائحة قوية ونفاذة، مضيفًا أنها تُستخدم في صناعة الأسمدة الزراعية والمبيدات الحشرية وصناعة المستحضرات الطبية والصناعات المعدنية والنسيج والمنظفات المنزلية وتنقية المياه ومعالجة مياه الصرف الصحي والمتفجرات وغيرها.

مزايا إنتاج الأمونيا الخضراء

وهناك أنواع مختلفة من الأمونيا، منها الأمونيا الرمادية، الأمونيا الزرقاء، الأمونيا الفيروزية، والأمونيا الخضراء التي يوفر إنتاجها العديد من المزايا، منها:

1. الحد من انبعاثات الكربون:

تُنتج الأمونيا الخضراء باستخدام الطاقة المتجددة مثل طاقة الرياح أو الطاقة الشمسية، مما يجعلها خالية من انبعاثات غازات الاحتباس الحراري عكس الأمونيا التقليدية التي تعتمد على الغاز الطبيعي كمدخل رئيسي، وبالتالي تساهم في مكافحة تغير المناخ.

2. تخزين الطاقة المتجددة:

تعد الأمونيا الخضراء ناقلًا فعالًا للطاقة؛ إذ يمكن تخزين طاقة الرياح أو الطاقة الشمسية الفائضة في صورة أمونيا، ثم استخدامها لاحقًا لتوليد الكهرباء أو تشغيل وسائل النقل أو لأغراض أخرى.

3. تنويع مصادر الطاقة:

تساهم الأمونيا الخضراء في تقليل الاعتماد على الوقود الأحفوري مثل الغاز الطبيعي، مما يعزز أمن الطاقة ويقلل من تقلبات الأسعار.

4. تحفيز النمو الاقتصادي:

يتوقع أن يفتح إنتاج الأمونيا الخضراء مجالات جديدة للنمو الاقتصادي، وخلق فرص عمل في مجالات تصنيع المعدات وتطوير التكنولوجيا والبنية التحتية.

6. تعزيز الاستدامة:

تعد الأمونيا الخضراء عنصرًا هامًا في تحقيق أهداف الاستدامة، فهي تساهم في الحد من انبعاثات الكربون، وتخزين الطاقة المتجددة، وتحسين كفاءة استخدام الموارد.

اتفاقية مشروع لإنتاج الأمونيا الخضراء

وشهد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اليوم، مراسم توقيع اتفاقية مشروع لإنتاج الأمونيا الخضراء بمدينة دمياط، على هامش مؤتمر الاستثمار المصري – الأوروبي المشترك المنعقد بالقاهرة خلال يومي 29 و30 يونيو الجاري، وجاءت الإتفاقية بين الشركة المصرية القابضة للبتروكيماويات، وشركة مصر لإنتاج الأسمدة «موبكو»، وشركة سكاتك النرويجية، وشركة يارا النرويجية.

ويأتي المشروع في إطار تنفيذ استراتيجية قطاع الطاقة المصري، التي تستهدف تعزيز قدرات الدولة في مجال استخدام مصادر الطاقة الجديدة والمتجددة، وخفض الانبعاثات الكربونية، من خلال تقليل الاعتماد على مصادر الطاقة التقليدية، حسب تصريحات الدكتور محمد شاكر المرقبي، وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، التي أدلى بها على هامش التوقيع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى