عرب وعالم

الهدنة الروسية بأوكرانيا.. الأمم المتحدة ترحب وفرنسا تشكك

بعد دخول الهدنة التي أعلنها الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، من جانب واحد في الأراضي الأوكرانية، حيز التنفيذ، اليوم الجمعة، رحب وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية، مارتن غريفيثس، بإعلان روسيا وقف إطلاق النار في أوكرانيا لمدة 36 ساعة ابتداء من ظهر اليوم الجمعة واعتبره “نبأ سارا”.

وأضاف غريفيثس عبر تويتر أن وقف إطلاق النار من جانب روسيا سيوفر فرصة لإرسال قافلة مساعدات “للأشخاص الأكثر احتياجا ممن لم نتمكن من الوصول إليهم بسبب القتال العنيف”.

تشكيك فرنسي

في حين، شككت الخارجية الفرنسية بإعلان روسيا وقف النار بشكل أحادي في أوكرانيا.

وأكد  أن القوات الروسية والأوكرانية تتبادلان القصف في دونيتسك رغم الهدنة، مشيرا إلى معارك عنيفة في باخموت، شرق أوكرانيا.

من جانبها، أكدت روسيا أن أوكرانيا قصفت مواقع عسكرية روسية، اليوم الجمعة، خلال هدنة مدتها 36 ساعة أعلن عنها الرئيس فلاديمير بوتين من جانب واحد وترفضها كييف.

وقالت وزارة الدفاع الروسية إن مواقعها تعرضت لهجوم في مناطق لوغانسك ودونيتسك وزابوريجيا لكن قواتها ملتزمة بوقف إطلاق النار.

كما أضافت “أطلقت القوات المسلحة الأوكرانية أربع قذائف موتر على مواقع روسية”.

كييف: لا نية لوقف القتال

من جانبها، قالت كييف إنه لا نية لديها لوقف القتال بموجب وقف إطلاق الروسي المقترح الذي وصفته أوكرانيا وحلفاؤها الغربيون بأنه حيلة لإمهال روسيا الوقت لتعزز قواتها وعتادها.

وأمر بوتين بوقف إطلاق النار لمدة 36 ساعة في الحرب المستمرة منذ عشرة أشهر في تحرك مفاجئ أمس الخميس قائلا إنه بمناسبة الاحتفال بعيد الميلاد المسيحي الأرثوذكسي في روسيا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء تعطيل مانع الاعلانات