اقتصاد

المشاط: محفظة التعاون الدولي الإنمائي في مصر بلغت حوالي 25 مليار دولار نتيجة للإصلاحات الهيكلية

قالت الدكتورة رانيا المشاط وزيرة التعاون الدولي إن محفظة التعاون الدولي الإنمائي في مصر بلغت حوالي 25 مليار دولار، وعزت ذلك للإصلاحات الهيكلية الهامة التي قامت بها الحكومة والتي فتحت الباب أمام شركاء التنمية لضخ تمويلات كبيرة في المشروعات المختلفة.

وأشارت الوزيرة – في تصريح اليوم الجمعة، خلال الجلسة الأولى لمنتدى رؤساء هيئات الاستثمار في إفريقيا – إلى أن الإصلاحات في قطاع الطاقة المتجددة والنقل من أهم المشروعات التي ساهمت في زيادة التعاون مع شركاء التنمية.

ولفتت المشاط إلى أن عام ٢٠٢٠ كان عاما استثنائيا، بسبب انتشار جائحة كورونا التي تخطت الحدود وأودت بحياة الآلاف من المواطنين، وانتقل تأثيرها للجوانب المالية والاقتصادية والاجتماعية، ومع ذلك تم إبرام اتفاقيات تمويل تنموي بقيمة 9.8 مليار دولار، منها 6.7 مليار دولار لتمويل المشروعات ضمن مختلف قطاعات الدولة، و3.2 مليار دولار لمشروعات القطاع الخاص.

وأشارت الوزيرة إلى أن قطاع النقل والمواصلات حصل على أكبر نصيب من التمويلات، حيث تم إبرام اتفاقيات تمويل تنموي لدعم استراتيجية النقل المستدام وتعزيز البنية التحتية للقطاع بقيمة 1.7 مليار دولار، وفي المرتبة الثانية قطاع الإسكان الاجتماعي وشبكات المياه والصرف الصحي بإجمالي 1.4 مليار دولار؛ وفي المرتبة الثالثة جاء قطاع الكهرباء والطاقة الجديدة والمتجددة والبترول بالمرتبة وبلغت قيمة التمويلات الموجهة له حوالي 677 مليون دولار .

وأكدت الوزيرة وجود آفاق كبيرة للتعاون مع الدول الأفريقية، حيث أصبح القطاع الخاص المصري لدية القدرة على ضخ استثمارات في الدول الأفريقية، كما توجد فرص كبيرة للتكامل من أجل النمو مع الدول الأفريقية.

زر الذهاب إلى الأعلى