الصحة تنظم البرنامج التدريبي الدولي لعلاج إصابات العظام وتثبيت الكسور





منى زيدان



نشر في:
الجمعة 5 يوليه 2024 – 2:39 م
| آخر تحديث:
الجمعة 5 يوليه 2024 – 2:39 م

نظمت وزارة الصحة والسكان، البرنامج التدريبي الدولي لعلاج إصابات العظام وتثبيت الكسور، بالتعاون مع الجمعية الدولية لتثبيت كسور العظام “AO” والذي عقد على مدار 6 أيام، بمقر أكاديمية الأميرة فاطمة للتعليم الطبي المهني، بالعباسية.

وأوضح الدكتور حسام عبدالغفار المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، أن البرنامج التدريبي يهدف إلى رفع كفاءة أطباء العظام في مهارات تشخيص كسور العظام، ووضع خطة العلاج، بالإضافة إلى تحسين المهارات العملية في تثبيت إصابات العظام، حيث إن البرنامج يتطلب قضاء نصف عدد الساعات المعتمدة للتدريب في تنفيذ المهارات الإكلينيكية على نماذج محاكاة.

ولفت إلى أن البرنامج يتضمن 7 ورش عمل متخصصة، شملت علاج إصابات (الحوض، والعمود الفقري، والوجه والفكين)، إلى جانب دورة متقدمة في علاج إصابات العظام.

من جانبها، قالت الدكتورة سحر فرج، مدير عام أكاديمية الأميرة فاطمة للتعليم الطبي المهني، إن قرار تنفيذ البرنامج التدريبي الدولي بمقر الأكاديمية تم اتخاذه بعد مراجعة جميع التجهيزات اللوجستية والتعليمية من قبل وفد الجمعية الدولية لدراسة تثبيت الكسور؛ للوقوف على مستوى أماكن التدريب، ومستلزمات العملية التدريبية، وتجهيز المعامل، والتأكد من مطابقتها لمعايير التدريب الدولية.

وأشارت إلى أن عدد الأطباء المتدربين بالبرنامج بلغ 250 طبيبا من مختلف دول العالم، حيث تم تقسيم مجموعات العمل بالبرنامج حسب كل تخصص، ويشرف على التدريب أساتذة واستشاريين معتمدين من الجمعية الدولية من مختلف الجامعات العالمية.

ومن جانبه، أشار الدكتور عبدالحكيم مسعود، أستاذ جراحة العظام بكلية طب جامعة الأزهر، وممثل الأعضاء المصريين بجمعية “AO” الدولية، إلى أن الجمعية الدولية لدراسة تثبيت كسور العظام “AO”هي منظمة دولية غير هادفة للربح، تسعى إلى تطوير التعليم من أجل خدمة المرضى، وتحسين مستوى الخدمات الطبية المقدمة لمصابي العظام، لافتًا إلى أن البرنامج التدريبي لإصابات العظام هو نسخة دولية موحدة تعقد في العديد من دول العالم بنفس المعايير، حيث تم تنفيذ أول نسخة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، بمصر من خلال كلية الطب جامعة عين شمس عام 1978، مما يعكس الريادة المصرية في طب وعلاج إصابات العظام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى