التحقيقات الفيدرالي الأميركي: روسيا وإيران سرقتا معلومات خاصة متعلقة بناخبين أميركيين

أعلن مكتب التحقيقات الفيدرالي الأميركي، اليوم الخميس، ان روسيا وإيران سرقتا معلومات خاصة متعلقة بناخبين أميركيين.

وقال مدير الاستخبارات الوطنية الأميركية ان إيران استولت على معلومات شخصية لناخبين أميركيين بهدف تضليل الاقتراع، مضيفًا ان إيران أرسلت رسائل الكترونية لترويع الناخبين والتحريض على الاضطرابات والإضرار بترامب.

زر الذهاب إلى الأعلى