الاحتلال الإسرائيلي يلقي قنابل حارقة على غابات بجنوب لبنان.. و«حزب الله» يستهدف مواقع عسكرية

جنوب لبنان

أ ش أ

ألقت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الأحد، القنابل الحارقة على الغابات المتاخمة للخط الأزرق في أطراف بلدات مروحين والضهيرة وعيتا الشعب وبيت ليف بجنوب لبنان.

وأفادت الوكالة الوطنية للإعلام في لبنان بأن الطيران الحربي الإسرائيلي خرق جدار الصوت على مرحلتين، محدثا أصواتا قوية جدا في سماء الزهراني لجهة شمال نهر الليطاني.

وفي السياق، أعلن “حزب الله” اللبناني قصف مقر وحدة المراقبة الجوية وإدارة العمليات الجوية في قاعدة ميرون في جبل الجرمق بعشرات صواريخ الكاتيوشا، حيث أصابوه بشكلٍ مباشر، مما أدى لِتدمير جزءٍ من تجهيزاته واندلاع حرائق في داخله، كما استهدف موقع بياض بليدا بالأسلحة الصاروخية وأصابوه إصابةً مباشرة.

وأشار إلى أنه بعد رصدٍ ومتابعة لحركة قوات الاحتلال الإسرائيلي في موقع بركة ريشا، وعند وصولهم إلى الدشم المحددة في “نقطة المقتل”، تم استهدافهم بالصواريخ الموجهة، ووقوعهم بين قتيلٍ وجريح.

اقرأ أيضاًالسيطرة على الحرائق بمناطق جنوب لبنان

جيش الاحتلال: هاجمنا مبنى عسكريا وموقع استطلاع لحزب الله جنوب لبنان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى