إجراء الجولة الثانية من الانتخابات التشريعية المبكرة بفرنسا.. الأحد المقبل

سندات الحكومة في فرنسا

محمد عبد الحميد

الانتخابات التشريعية بفرنسا.. يستعد الناخبون الفرنسيون، الذهاب إلى صناديق الاقتراع للتصويت في الجولة الثانية من الانتخابات التشريعية المبكرة، والمقرر إجراؤها يوم الأحد 7 يوليو 2024، وهي الانتخابات التي تُعد حاسمة في تشكيل الحكومة الفرنسية المقبلة، وتحديد الاتجاهات السياسية للبلاد.

وانسحب أكثر من 200 مرشح من اليسار في فرنسا، وجميعهم من معسكر الرئيس إيمانويل ماكرون، لصالح منافسيهم من التيار المنافس لمحاولة قطع الطريق أمام حزب التجمع الوطني «اليمين المتطرف»، ومنعه من الحصول على الأغلبية المطلقة في الانتخابات التشريعية.

وتتسارع القوى السياسية الجمهورية بفرنسا، إلى عقد اتفاق «اللحظات الأخيرة» قبل الجولة الثانية من الانتخابات التشريعية، سعيًا لعرقلة وصول اليمين المتطرف إلى الحكم، وتجنبا لانقسام الأصوات المناهضة له.

يذكر أن هناك احتمال كبير لتغير فرنسا توجهاتها السياسية وذلك في حالة فوز اليمين المتشدد بقيادة «مارين لوبان»، رئيسة حزب التجمع الوطني، في الانتخابات التشريعية الفرنسية المبكرة.

اقرأ أيضاًعند 3.2%.. عائد سندات حكومة فرنسا في انتظار الجولة الثانية من الانتخابات

اتجاه فرنسا المقبل يمينياً.. و ماكرون يحل ثالثاً

فرنسا.. بدء التصويت في الانتخابات البرلمانية المبكرة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى