رياضة

أنس جابر تنتظر “سنة مميزة جداً”

توقّعت التونسية أنس جابر، المصنفة ثانية عالمياً في كرة المضرب “سنة مميّزة جداً” وستقوم بكل ما في وسعها لإحراز أول ألقابها في البطولات الأربع الكبرى في 2023، بعد بلوغها نهائي ويمبلدون وفلاشينغ ميدوز العام الماضي.

قالت التونسية السبت على هامش مشاركتها في دورة أديلايد الأسترالية حيث صُنّفت في المركز الأوّل: كنت جاهزة للتتويج في تلك السنة (2022)، لكن هذا لم يحصل. أقوم بكل ما في وسعي للفوز ببطولة في الغراند سلام. يجب أن أقوم بذلك.

وخسرت جابر في 2022 نهائي ويمبلدون بثلاث مجموعات أمام الروسية إيلينا ريباكينا في يوليو، ثم نهائي فلاشينغ ميدوز بعد شهرين أمام البولندية إيغا شفيونتيك الأولى عالمياً.

شرحت أول رياضية عربية تدخل نادي العشر الأوليات: ما يهمّ في 2023 أن ألعب متحرّرة، وأركّز على كرة المضرب. أنا سعيدة للحصول على تجربة خوض مباراتين نهائيتين في الغراند سلام.

تابعت اللاعبة البالغة 28 عاماً: عملنا جاهدين لتحسين أمور كثيرة. لدي شعور بأن هذه السنة ستكون مميزة كثيراً لي. أعطيت كل شيء، عملت بجهد خلال التمارين وأضرب الكرة بشكل جيّد.

وقللت جابر من أهمية درجة الحرارة المرتفعة في بداية الموسم في أستراليا: أنا قادمة من تونس ومعتادة على الطقس الحار، هذا أمر جيد. الأهم هو الجهوزية.

وأعفيت جابر من خوض الدور الأول في أديلايد، وتستهل مشاركتها ضد الفائزة بين الرومانية سورانا كيرستيا ولاعبة متأهلة من التصفيات.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء تعطيل مانع الاعلانات